B الواجهة

مسلمون فرنسيون يتجمعون غدا الجمعة تنديدا بقتل الرهينة في الجزائر

 

دعا مجلس مسلمي فرنسا، ابرز هيئة تمثل اكبر جالية مسلمة في اوروبا، الخميس “المسلمين واصدقاءهم” الى التجمع الجمعة امام جامع باريس تكريما للرهينة الفرنسية الذي تم اعدامه ايرفيه غورديل.

واوضح جامع باريس الكبير الذي يرأسه دليل ابو بكر في بيان ان ذلك التجمع الذي سيكون بمثابة “لحظة تكريم وتضامن” غير مسبوقة سيندد “بالرعب الهمجي والدموي لارهابيين” موالين لتنظيم “داعش”.

وجاء في الدعوة الى التجمع ان “الجالية المسلمة برمتها” تندد “بقوة” بـ”ايديولوجيا القتل” تلك التي ترتكب باسمها اعمال “تشوه الاسلام وقيمه”.

من جانبها، دعت “تنسيقية مسيحيي الشرق في خطر” انها ستشارك في تلك التظاهرة امام جامع باريس ودعت الى تظاهرة اخرى الاحد في ساحة “لا ريبوبليك” بباريس تنديدا “بالرعب الهمجي الذي يقترفه ارهابيون دمويون”.

وكان مجلس مسلمي فرنسا الذي يمثل حوالى خمسة ملايين مسلم في فرنسا، من اوائل الذين نددوا بقطع راس الدليل السياحي الفرنسي في الجزائر، معربا عن “روعه” حيال ذلك.

واعلنت “تنسيقية مسيحيي الشرق في خطر” في بيان انها رفعت دعوى امام مدعي المحكمة الجنائية الدولية التي سجلت شكوى في قضية جريمة ضد الانسانية وعملية ابادة بحق تنظيم “داعش” والموالين له.

وقال رئيس التنسيقية باتريك كرم “حان الوقت للانتقال الى مرحلة الجانب القانوني للانتهاكات الخطرة التي يمكن وصفها بالجرائم ضد الانسانية وتوجيه رسالة لا غبار عليها الى الارهابيين وداعميهم بانه لن يكون هناك تساهل او ضعف في
المطاردة والعقاب”.

وتلبية للدعوة الى موقف علني من انتهاكات تنظيم “داعش”، اتخذ مسؤولو المسلمين في فرنسا مبادرتين حظيتا بتغطية اعلامية كبيرة خلال الاسبوعين الماضيين، اولاهما “نداء باريس” تضامنا مع مسيحيي الشرق ثم “نداء مسلمي فرنسا” الذي دعا بشكل موحد الى تحقيق حول “المسؤوليات في دعم تلك المنظمة الارهابية ومصادر مواردها”.      المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق