أخبار الجنوب

فضيحة بمصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى حاسي بحبح غياب الأطباء يشنج الوضع و الإدارة تعجز عن ايجاد البديل

حالة من الغليان شهدتها مصلحة الاستعجالات الطبية الجراحية بدائرة حاسي بحبح بولاية الجلفة مساء امس الاول نتيجة لغياب الأطباء بالمداومة المسائية وذلك ما اثار حفيظة المواطنين الذين توافدوا على المصلحة لتلقي العلاج وكان من المفترض تسليم المهام بين الطاقم الطبي للفترة الصباحية والطاقم الطبي للفترة المسائية في حدود الساعة الخامسة مساءا الا أن اطباء المداومة الليلية لم يتم حضورهم لمزاولة عملهم والسبب تقديمهم لعطلة مرضية قبل هذا التاريخ ليتفاجئ أطباء المداومة الصباحية بعلم الإدارة بذلك ما أدى الي غضبهم وترك الاستعجالات بعد انتهاء وقتهم وهذا ما لا يتماشي مع القانون لأن ضرورة المصلحة تستوجب بقاءهم .

وقد أثار هذا الأمر غضب المواطنين الامر الذي ادى بالادارة الى السعي لايجاد حل لكن دون جدوى لغياب البديل وبعد ذلك عاد احد الاطباء المداومين في الفترة الصباحية ليزاول النشاط مع امتناعه لإجراء الفحوص عدى الحالات المستعجلة لتعيش الاستعجالات الطبية الجراحية امس حالة من الفراغ وبحراسة امنية خوفا من أي انزلاق قد يتسبب فيه اهالي المرضى لتبقى حالة الإهمال والتسيب وعدم تحمل المسؤوليات من قبل القائمين على هذا القطاع بمدينة حاسي بحبح تطبع يومياته خاصة وأن حادثة حد الصحاري الأخيرة يمكن أن تتكرر و يدفع ثمنها المواطن البسيط فقط.     

   مصطفى بوخالفةمستشفي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق