وطني

بلعيز يلتقي عمال البلديات للتفاوض اليوم الفصل النهائي في مطالب عمال البلديات

الطيب بلعيز

اكد رئيس الاتحادية الوطنية لعمال البلديات المنضوية تحت لواء السناباب ، عز الدين حلاسة، عن لقاء سيجمعهم مع وزير الداخلية والجماعات المحلية، الطيب بلعيز، بداية من اليوم  الأحد للتفاوض حول المطالب الاجتماعية والمهنية لعمال البلديات لتجاوز حالة الغليان بالقطاع ودفع الشريك الاجتماعي لوقف الحركات الاحتجاجية
وأوضح، عز الدين حلاسة،  أنهم تلقوا دعوة من قبل وزارة الداخلية والجماعات المحلية الاتحادية الوطنية لعمال البلديات لعقد اجتماع، لتفادي سلسلة من الاحتجاجات أقرتها الاتحادية الوطنية لعمال البلديات، موضحا أن عمال البلديات يطالبون بحوار حقيقي وبضمانات ملموسة لمواصلة المفاوضات لتحقيق المطالب سواء الموجودة على مستوى الوزارة الوصية أو تلك المودعة على مستوى الحكومة ، مضيفا أنه سيتم خلال جلسة العمل المنتظرة طرح جميع النقاط العالقة .وأفاد عز الدين حلاسة، أن أهم المطالب تتمثل أساسا في الإفراج عن منحة الشباك والإمضاء الواردتين في النظام التعويضي، وإعادة النظر في القانون الأساسي، مع إعادة النظر في النظام التعويضي باستحداث منح جديدة، على غرار منحة الإقليم بنسبة 10 بالمائة والمطالبة بتوحيد منحة الخدمة الإدارية بنسبة 40 بالمائة، حيث تمنح حاليا بنسبة 25 بالمائة لرتبة أدنى من 10، والرتب من عشر فما فوق بـ40 بالمائة ، كما دعت اتحادية الوطنية لعمال البلديات إلى إدماج أصحاب عقود ما قبل التشغيل الذين يسيرون مناصب حساسة في مناصب دائمة -وهم أصحاب مستوى وخبرة، وكذا إدماج المتعاقدين والمؤقتين وإعادة النظر في القانون الأساسي للأسلاك المشتركة (الحجاب والسائقين..)، الذين لم يستفيدوا من أية منحة، مع المطالبة بإدماجهم في قانون البلديات، وأفاد عز الدين حلاسة عن تعليق الاحتجاجات والإضراب إذا حصل تجاوب مع وزير الداخلية والجماعات المحلية الطيب بلعيز، مؤكدا أن الاتحادية مع الحوار المثمر والجاد إذا تمت الاستجابة لمطالبنا التي سنطالب أن تكون وفق محضر اتفاق رسمي لجلسة اللقاء التي سيتم عقدها لطمأنة عمال القطاع ، واعتبر حلاسة أن الإشكال الذي طرحته الاتحادية أمام ممثلي وزارة الداخلية، يكمن في إمكانية إشراكهم في القرارات التي يتم اتخاذها دون أن ينحصر عملهم النقابي في رفع المطالب فقط.

لمياء سمارة

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق