ثقافة و أدب

منتوجات تجارية وسياحية جزائرية حاضرة في افتتاح الطبعة الـ82 لمعرض ستراسبورغ الدولي هذا الجمعة

تشارك الجزائر بصفتها ضيف شرف في الطبعة الثانية والثمانين  للمعرض الاوروربي في الفترة الممتدة  ما بين 5 و15 سبتمبر الحالي بقصر المعارض ستراسبورغ بفرنسا.

 ويعد المعرض الاوروبي أهم حدث اقتصادي وتجاري وإعلامي للدخول الاجتماعي والإداري لمنطقة شمال الشرقي لفرنسا والمنطقتين الحدوديتين الالمانية والسويسرية ،  كما يحظى المعرض بمشاركة دولية قوية وتغطية اعلامية مكثفة لضخامة العروض والاجنحة والصفقات التي تبرم على هامشه وهو ما سيكون فرصة سانحة للجزائر من اجل فتح افاق جديدة لمستثمريها في الاسواق الخارجية .

 وقد عرفت الطبعة الماضية تخصيص  مساحة عرض تقدر ب 3200 متر مربع ومشاركة اكثر من 1038 عارض من 46 دولة و194404 زائر ، اضافة الى تغطية اعلامية جد مكثفة من مختلف وسائل الاعلام والاتصال.

وترتقب طبعة 2014 ارتفاع عدد العارضين بتسجيل حضور 1100 عارض و500 جناح عرض على مساحة تقدر ب 80000 متر مربع.

وسيشارك وزير التجارة  عمارة بن يونس في مراسم افتتاح الطبعة التي ستكون فيها الجزائر ضيف شرف للمرة الثانية على هذا الحدث الدولي.

وستنقسم المشاركة الجزائرية في هذه التظاهرة الهامة التي تعتبر ارضية للتبادلات التجارية إلى جانبين وهما معرض مخصص لبيع المنتجات الجزائرية ولقاءات لإقامة علاقات عمل بين المتعاملين الجزائريين  ونظراءهم الفرنسيين ،  وسيتم بالمناسبة تخصيص أهم جناح للجزائر والذي يخصص حصريا لعارضي البلد الضيف.

 ولإضفاء طابع النوعية على مشاركة الديوان الوطني للسياحة تم تخصيص جناح مساحته 50متر سيصمم بطريقة تبرز بعض الأنماط المعمارية في الجزائر وسيجهز بكل الوسائل الاتصالية ويوفر كل الدعائم التي من شأنها المساهمة في عمليات الترقية والترويج والتسويق.

وسيعرف المعرض الاوروبي لستراسبورغ يوما خاصا للجزائر في العاشر من سبتمبر  من أجل تمكين الجزائر تقديم وعرض منتجاتها للجمهور العريض .

وسيقسم هذا المعرض الى اثنين اولهما قسم خاص بعرض وبيع المنتجات الجزائرية ، ولقاءات لإقامة فرص عمل  بين المتعاملين الجزائريين ونظراءهم الفرنسيين.

 وتهدف المبادرة الى التعرف بالمنتوج الوطني وتمكين الجزائر من ترقية علاقاتها التجارية  وتأكيد مكانتها على المستوى العالمي.

 كما سيسمح هذا اليوم بتنظيم عدة لقاءات عمل بين المتعاملين  الاقتصاديين الجزائريين ونظرائهم الفرنسيين  للبحث في سبل التعاون التجاري خاصة وانه تم برمجة مشاركة 30 مؤسسة جزائرية .

 وسيتم خلال هذا اليوم عرض واجهة افتراضية بالمنتوجات الجزائرية الموجهة للتصدير من قبل الغرفة الجزائري للتجارة والصناعة، وستكون بذلك فرصة للتعريف بالثروات الثقافية الجزائرية  والتراث الوطني بما فيها العادات و اللباس  التقليدي والطبخ الجزائري والفخار والحلي الجزائري  وسيرتفع عدد العارضين في هذه الطبعة ليصل الى 1100 عارض  و500 جناح

هذا وتشارك الجزائر بعروض من الرقص والموسيقى وافلام تعكس الثقافة الجزائرية ويقدم الوفد الجزائري عروضا يشارك فيها كل من البالي الوطني  وفرقة الزرنة للجزائر العاصمة وفرقة لموسيقى  الراي وفرقة الاغنية العاصمية وفرقة العيساوة من عنابة ونورة قناوة من بشار.

 الى جانب هذه العروض ستكون السينما حاضرة بعرض عدة افلام منها “عطور الجزائر” لرشيد بلحاج ورشيدة عقون  و”الدار “الصفراء لعمور حكار بالإضافة الى افلام قصيرة  مثل “النافذة “و”اينيغ” كما سيكون الفيلم الوثائقي حاضرا  على غرار “مولود قايد ” “وخدة رمز الزيتونة” و”ياسمينة ومحمد”

واج

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق