وطني

بأمر من الوزير الأول عبد المالك سلال الدرس الافتتاحي للسنة الدراسة سيكون حول الكوارث الطبيعية

وزارة التربية الوطنية_ بكالوريا2

أعطت  الوزارة الأولى أوامر لوزارة التربية بان يكون الدرس الافتتاحي لجميع التلاميذ في كامل الأطوار في أول يوم من السنة الدراسية الجديدة حول التحسيس بالكوارث الطبيعية ،و ذلك بعد أيام من تعرض الجزائر العاصمة لزلزال .

وذكرت مصادر مقربة من الوزارة الأولى أن الدرس الإفتتاحي للسنة الدراسية 2014- 2015 التي ستنطلق يوم الأحد 7 سبتمبر المقبل سيخصص  للتحسيس حول الكوارث الطبيعية .وحددت وزارة التربية الوطنية تاريخ الدخول المدرسي بالنسبة للتلاميذ في السابع من شهر سبتمبر المقبل في جميع مناطق الوطن، بحيث سيكون الدرس الأول للموسم الدراسي الجديد مخصص للتحسيس بالكوارث الطبيعية وتلقين التلاميذ طرق التعامل معها.و تحضيرا للدخول المدرسي الجديد اتخذت الوزارة الوصية جملة من الإجراءات التنظيمية –وفق المنشور الإطار الخاص بتحضير الدخول المدرسي 2014-2015–  التي تتمثل في مواصلة العمل بالترتيبات الخاصة بتخفيف المحفظة المدرسية في مرحلة التعليم الابتدائي، تلبية للطلبات الملحة لأولياء التلاميذ الذين طالما اشتكوا من ثقل المحفظة المدرسية.

وأكد المنشور على متابعة ادراج الأعمال الموجهة في تدريس المواد الأساسية (اللغة العربية والرياضيات واللغات الاجنبية في مرحلة التعليم المتوسط)، واعتماد كتب مدرسية محينة للسنتين الاولى والثانية ابتدائي (طبعة 2014 ) التي تعوض الكتب المدرسية التي طبعت قبل هذه السنة .ولمواكبة التطورات التي يعرفها عالم التكنولوجات الحديثة قررت الوزارة أيضا  اعتماد مناهج مادة المعلوماتية (طبعة 2014) في مرحلة التعليم المتوسط، وتعميم تطبيقها على كل الأفواج التربوية إلى جانب اعتماد البرنامج الجديد لمادة المعلوماتية في السنة الأولى ثانوي.

و تنصيب البرنامج الجديد للغة الإيطالية لأقسام السنة الثالثة ثانوي شعبة اللغات الأجنبية فضلا عن إدراج تقنيات استعمال الوسائط السمعية في تدريس اللغات الأجنبية لاسيما إدراج الوسائط السمعية الملحقة بمنهاج اللغة الإيطالية للسنتين الثانية والثالثة ثانوي.و من جهة اخرى اتخذت الوزارة قرارا يقضي بمنع طرد التلاميذ الذين لا يتجاوز عمرهم 16 سنة في جميع مراحل التعليم .و فيما يخص الجانب التأطيري يستفيد 25104 أساتذة ناجحين في مسابقة التوظيف من دورات تكوينية تمتد من 16 الى 28 أغسطس تتعلق بمواضيع تخص تسيير القسم والتعلم و التأديب و علم نفس الطفل وعلم النفس التربوي و التشريع المدرسي وإدخال التكنولوجيات الجديدة للإعلام والاتصال في مجال التعليم”.

 فريد موسى

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق