B الواجهةوطني

رادارات لحماية 8.5 مليون تلميذ خلال السنة الدراسية الجديدة

مدير الأمن الوطني عبد الغني هامل
مدير الأمن الوطني عبد الغني هامل

أعلنت المديرية العامة  للأمن الوطني عن مخطط يهدف إلى حماية 8.5 مليون تلميذ خلال السنة الدراسية الجديدة، مؤكدة في  هذا السياق جاهزيتها لتأمين العام الدراسي الجديد، بالاستنجاد بالرادارات في بعض الحالات.

و قال مدير الإعلام و العلاقات العامة بالمديرية العامة للأمن الوطني العميد أول للشرطة جيلالي بودالية في تصريح مكتوب للصحافة أن مصالح الأمن عبر كافة قطر الاختصاص الوطني “جاهزة” لاستقبال العام الدراسي الجديد و ستعمل “بكامل الموارد المادية و البشرية من أجل توفير الأمن و السلامة المرورية للتلاميذ و الطلبة”.

و اكد بودالية أن” المدير العام للأمن الوطني اللواء عبد الغني الهامل يتابع شخصيا العديد من الاجتماعات التنسيقية مع جميع الجهات ذات الاختصاص  من أجل تظافر الجهود و التنسيق و تيسير الحركة المرورية و درء الاختناقات التي تحدث خلال هذه الفترة”.وأشار المصدر  إلى اجراءات وقائية جديدة ستدخل حيزالتنفيذ قبل الدخول المدرسي مثل “تفعيل حركية فرق الرادار و مضاعفة عمليات مراقبة السرعة لردع مخالفي قواعد السياقة في محيط المؤسسات التربوية” المحددة قانونا ب 30 كم/ساعة  و منع التوقف العشوائي و التصدي للمناورات الخطيرة.

و شدد العميد أول للشرطة في تصريحه على أهمية التحسيس ضمن هذه الإجراءات مشيرا إلى “الدور الدائم لمصالح الأمن الوطني في حمل راية التوعية الدائمة للمسائل التي تهم سلامة و أمن المواطن” .وذكر ان المديرية العامة للأمن الوطني “تشرف سنويا مع بداية كل سنة دراسية و بالتنسيق مع الجهات الوصية على إلقاء الدرس النموذجي حول الوقاية من حوادث المرور.واشار بودالية أن الخطة المرورية سمحت بتخفيض عدد ضحايا حوادث المرور من ضمن فئة الأطفال في سن التمدرس،فقد تم  إحصاء خلال السنة الدراسية الفارطة, على مستوى المناطق الحضرية  56 قتيلا و 2837 جريحا ضمن فئة العمر مابين 6 سنوات و 15 سنة  اي بنسبة انخفاض تقدر ب 4.41 بالمئة للقتلى ،و 10.10 بالمئة للجرحى مقارنة مع الموسم الدراسي 2012/2013.

فريد موسى

 

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق