ثقافة و أدب

قال بأنّ فن الراب قريب من النظام والشعب معا فنان الرابع عزّو يؤكد دعمه للمترشح بوتفليقة في ولايته الرابعة

الراب

ح.أيوب

أوضح مغني الراب المعروف “عزو” أنّ موسيقى الراب عرفت انتعاشا كبيرا في الحملة الانتخابية، فلم يكد يخلو أي تجمع شعبي للمترشح الحر “عبد العزيز بوتفليقة” إلا وتظهر معه أغنية راب تتغنى بمناقبه وانجازاته، مؤكدا أن أغنية الراب قريبة للنظام والشعب الجزائري.

ويعتقد “عزّو” بأنّ فناني الراب ليسوا كلهم معارضين، ففي أمريكا على حسب تعبيره يوجد 90 بالمائة من مغنيي الراب معارضين لأنهم يعانون من العنصرية، وفي الجزائر يتمتع الجميع بحقوقه كاملة.
وأشار الفنان “عزّو” في السياق بأنّ البلبلة والشائعات الإعلامية التي روّجت بعد مشاركة فنانين في أغنية تعاهدنا مع الجزائر سببها الغيرة الفنية من بعض الفنانين، فكلهم يحلمون بالعمل مع فنانين عالميين كالشاب خالد وكنزة فرح واسماعيل، مشيرا الى أنّه لم يتحصل على مبالغ طائلة جراء مشاركته في الاغنية، بل ما ناله مجرد مبلغ على جهوده في عمل فني.
واستغرب “عزو”موقف زميله ومواطنه مغني الراب “لطفي دوبل كانون” الذي كان من اشدّ الموالين للنظام، وبين ليلة وضحاها أصبح من المعارضة، وقال: ” أنّ من يعتبر زلات لسان عبد المالك سلال تجاوزات فهو مخطئ، فمشاكل الجزائر ليست في أخطاء الوزير الأولّ عبد المالك سلال”.

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق