وطني

بعد فشل المبادرتين المصرية والقطرية القاهرة تدعم المبادرة الجزائرية لإنقاذ غزة من العدوان الاسرائيلي

مصر

أعلن وزير الخارجية سامح شكري أمس دعم مصر للمبادرة الجزائرية لدى منظمة الأمم المتحدة لفرض الوقف الفوري للعدوان الاسرائيلي على غزة.

وأبدى “شكري” في اتصال هاتفي مع نظيره الجزائري رمضان لعمارة “دعم مصر الكامل” للمبادرة الجزائرية مجددا استعداد بلده على “المضي قدما في عملية التنسيق الثنائي الجزائري-المصري للتحرك المشترك والفاعل” في إطار المبادرة الجزائرية لاستدعاء جلسة طارئة للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة من أجل الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي.

و قد تم أثناء هذا الاتصال الهاتفي استعراض الوضع في غزة والأراضي الفلسطينية إثر العدوان الإسرائيلي الغاشم والمتصاعد على الشعب الفلسطيني الأعزل.

وأعرب الوزيران مجددا عن إدانتهما الشديدة لهذه الجرائم التي ترتكب في حق الشعب الفلسطيني مؤكدان على مواصلة التحرك بقوة في إطار المبادرة الجزائرية من أجل دفع المجتمع الدولي الى فرض الوقف الفوري للعدوان الاسرائيلي السافر على غزة وذلك مطابقة لمضمون الاتصال الهاتفي الذي أجراه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي.

من جانب آخر تناولت المحادثات التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة الليبية من جراء تدهور الأوضاع الأمنية في هذا البلد الشقيق وانعكاسات ذلك على أمن واستقرار ليبيا ودول الجوار.

وتم التأكيد على أهمية عقد اجتماع اللجنة الأمنية بالجزائر يوم 5 أوت القادم والتئام اللجنة السياسية في القاهرة يوم 6 من نفس الشهر المنبثقتين من اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا الذي تم بالجزائر في شهر ماي الماضي تمهيدا لعقد اجتماع وزراء خارجية دول الجوار بالقاهرة في آخر أسبوع من الشهر الجاري.

و كان هذا الاتصال مناسبة أعرب فيها شكري لعمامرة عن مواساة مصر حكومة وشعبا للشعب والحكومة الجزائرية إثر الزلزال الذي ضرب العاصمة الجزائر والولايات المجاورة وتقدم بخالص العزاء لأهالي الضحايا وتمنياته للجرحى بالشفاء العاجل.

لؤي ي

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق