B الواجهةوطني

جبهة حماية حقوق وكرامة عامل البريد الجزائري تنظيم وقفة احتجاجية في 16 جويلية

سيدي راشد 42 بريد الجزائر

قررت جبهة حماية حقوق وكرامة عامل البريد الجزائري، تنظيم وقفة احتجاجية يوم الاربعاء 16 جويلية، على الساعة 11,00 امام مقر وزارة البريد وتكنولوجيا الاعلام والاتصال، تتبعها مسيرة الى قصر الحكومة، للتنديد على مظاهر الفساد التي تسيطر على مؤسسة بريد الجزائر، والمطالبة بالتدخل العاجل لإيقاف مثل هذه التجاوزات ومحاسبة كافة المتورطين.

وقالت الجبهة في بيان استلمت”التحرير” نسخة منه، انها قررت تنظيم وقفتها الاحتجاجية يوم 16 جويلية على الساعة الحادية عشرة صباحا، امام مقر وزارة وتكنولوجيا الاعلام والاتصال، تتبعها مسيرة نحو قصر الحكومة” قررت جبهة حماية حقوق و كرامة عامل البريد الجزائري تنظيم وقفة احتجاجية من طرف عمال البريد يوم الأربعاء 16 جويلية 2014 على الساعة 11.00 صباحا أمام مقر وزارة البريد و تكنولوجيات الإعلام و الاتصال الكائن مقرها 4 نهج كريم بلقاسم تيليملي الجزائر العاصمة ، تتبعها مسيرة نحو قصر الحكومة”.

وطالبت الجبهة في ذات البيان من الجهات الوصية التعجيل في وضع حد للفساد المتفشي في مؤسسة بريد الجزائر عن طريق تنحية المسؤولين الحاليين المتورطين بشكل كبير في التجاوزات و الخروقات و الاختلاسات و على رأسهم المدير العام محلول محند العيد بموجب قانون رقم 06-01 المتعلق بالوقاية من الفساد، وكذا  ايفاد الجبهة بنتائج التحقيق للوزارة الوصية في الملفات التي نشرتها الصحافة حول تورط المدير العام و حاشيته في الفساد (وثيقة رقم 2) ، اضافة الى اجراء تحقيق في تسيير الموارد البشرية  و كذا في تسيير أموال الخدمات الاجتماعية من جهة و من جهة ثانية التحقيق في تحويل أموال الخدمات الاجتماعية المودعة في الحساب الخاص بها إلى حسابات أخرى،  طالبة من وزيرة القطاع ووزير العمل بالتحقيق في ملف تسيير التعاضدية العامة لعمال قطاع البريد و المواصلات عبر وسائل الإعلام رسميا .

ودعت الجبهة في ذات السياق الى ضرورة محاسبة المسؤولين المتورطين في فضيحة دفع أكثر من 600 عامل للشطر الأول لوكيل السيارات “سيدكار” “منذ أكثر من عام دون أن يحصلوا على سياراتهم و التحقيق في حصول الأمين العام لنقابة إ ع ع ج السيد مراد بن جدي على سيارة 4*4 رونج روفر عن طريق مزية جراء جلب وكيل السيارات لمؤسسة بريد الجزائر (راجع وثيقة رقم 3)” ، وكذا صب منحة التحفيز السنوية “على أن لا تقل عن 30.000دج قبل عيد الفطر المبارك على غرار زملائنا في اتصالات الجزائر و موبيليس الذي سوف يتقاضون على التوالي 35.000دج و 120.000دج قبل نهاية شهر رمضان المعظم”،  تطبيق نصوص الاتفاقية الجماعية كاملة غير منقوصة على غرار المادة41-42، إعداد مخطط شفاف فيما يخص إعادة إدماج جهاز المساعدة على الإدماج المهني DAIP و كذا عقود العمل المدعم CTA ، نشر الحسابات الاجتماعية السنوية لمؤسسة بريد الجزائر ” حتى يكون عامل البريد على إطلاع بالحالة المالية للمؤسسة”، تمكين العمال من تنظيم نقابي مستقل يتكفل بانشغالاتهم ،  تجديد المكاتب مع توفير أجهزة الإعلام الآلي و آلات عدّ النقود مع عـصرنة مراكز البريد.

وفي الاخير وجهت الجبهة رسالة الى رئيس الجمهورية يتعهدون فيها بالحفاظ على مصالح مؤسسة بريد الجزائر من خلال العمل على تحسين الخدمة المقدمة للمواطن.

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق