رياضة

حسن يبدة يستعيد امكانياته بنسبة 100 بالمائة

04

أكد لاعب وسط المنتخب الجزائري لكرة القدم، حسن يبدة العائد من إصابة بأنه” “استعاد كل امكانياته، و إنه جاهز بنسبة 100 بالمائة، لمباراة اليوم ، أمام ألمانيا لحساب الدور ثمن النهائي لمونديال-2014 بالبرازيل المقرر بملعب بورتو ألقري على الساعة التاسعة بتوقيت الجزائر .

وصرح لاعب غرناطة الاسباني بمنطقة التصريحات الواقعة بمركز اقامة الخضر بسوروكابا، قائلا:” تعرضت لإصابة خفيفة على مستوى ربلة الساق، قبل أن أصاب على مستوى العضلات المقربة، الحمد لله عدت للمنافسة خلال المباراة ضد روسيا حيث لعبت 20 دقيقة. أنا سعيد جدا اليوم، حيث أوجد في أحسن لياقة و أتمتع بكل امكانياتي التي تسمح لي بخوض مباراة كاملة”.

وكاد يبدة أن يغيب تماما عن المونديال بسبب الاصابات المتكررة خلال المرحلة التحضيرية للمنتخب الجزائري.

وعن الموعد أمام ألمانيا، أشار يبدة الى أهمية هذا الموعد الذي قد يسمح للجزائر بدخول التاريخ من بابه الواسع، بعد تأهلها للدور الثاني للمنافسة.

“بالنسبة لي، سيكون اكبر لقاء في مشواري، وسأشعر بشيء عظيم اذا لعبت هذا اللقاء الذي سنخوضه بدون ضغط بنية الدفاع بشراسة عن كل حظوظنا، حيث يبقى كل شيء ممكنا في كرة القدم”.

بالنسبة ليبدة احد اللاعبين القلائل الحاضرين في مونديال 2010 بجنوب افريقيا، المهم ألا يتخاذل اللاعبون وأن يتفادوا الضغط و الانفعال مثلما حدث أمام بلجيكا (هزيمة: 1-2) و السعي في صنع اللعب.

عن المباراة ضد ألمانيا يقول يبدة:” لقد سنحت لنا الفرصة لمعاينة المنتخب الألماني والذي يبقى من أحسن المنتخبات العالمية حيث فاز بنتيجة عريضة (4-0) على البرتغال، لذا يجب البقاء مركزين طوال التسعين دقيقة.

وحسب لاعب نادي غرناطة، يتمثل أحسن سيناريو في تفادي تلقي هدف مبكر، و تطبيق خطة تكتيكية ناجحة من أجل تشكيك الألمان في قدراتهم، و تحقيق مباراة مثالية.

ويفكر يبدة على غرار كل زملائه عن المواجهة المحتملة في الدور ربع النهائي ضد فرنسا يوم 4 جويلية بالملعب الأسطوري لماراكانا بريو دي جانيرو.

ويقول يبدة:” نعم كلنا نفكر في هذا اللقاء، لكن يجب أولا الفوز على ألمانيا و تحقيق انجاز عطيم آخر و الاحساس بفخر كبير”.

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق