وطني

وقفة احتجاجية لأعوان الحماية المدنية بالعاصمة

بسبب الترقية وعدم إدماج المفصولين  

وقفة احتجاجية لأعوان الحماية المدنية بالعاصمة

احتج أمس المئات من أعوان سلك الحماية المدنية بساحة أول ماي في مسيرة سلمية نظموها وسط انتشار أمني مكثف.

وطالب المحتجون بالإسراع في تحقيق “مطالبهم الشرعية” المطالب الاجتماعية والمهنية، كما تجمعوا أمام مدخل المديرية العامة والمتواجدة في بارادو بالجزائر العاصمة، ورفع الأعوان المحتجون لافتات عبروا من خلالها عن جملة المطالب والانشغالات، من بينها إدراج منحة العدوى وبأثر رجعي، بالإضافة إلى إعادة إدماج الأعوان المفصولين، وكذا الترقية الآلية كل 7 سنوات.

وفي وقت سابق أكدت النقابة الوطنية لأعوان الحماية المدنية المنضوية تحت لواء الفدرالية الوطنية لعمال الجماعات المحلية والإدارة (الاتحاد العام للعمال الجزائريين) أنها تتبرأ بـ”صفة قطعية” من الوقفات الاحتجاجية التي قام بها مؤخرا بعض أعوان هذا السلك، داعية إلى “الهدوء والتعقل”.

وأوضحت النقابة في بيان لها أنها سجلت “قيام بعض أعوان الحماية المدنية عبر عدد من الوحدات خلال الأيام الأخيرة، بوقفات احتجاجية للتعبير عن مطالب ذات طابع مهني واجتماعي، وذلك استجابة لدعوات مجهولة المصدر متداولة عبر شبكات التواصل الاجتماعي”، مؤكدة أنها “تتبرأ” من هذه الوقفات بـ”صفة قطعية”.

وبعد أن نوهت بـ”تضحيات سلك الحماية المدنية ونبل المهام التي يبذلونها في كل الظروف، في سبيل حماية الأشخاص والممتلكات”، حذرت النقابة من “خطورة الانسياق وراء نداءات مغرضة من شأنها أن تمس باستقرار القطاع، لا سيما في الظروف الراهنة التي تعيشها البلاد”.

كما كشفت الأسبوع الماضي المديرية العامة للحماية المدنية أن كل المطالب المعبر عنها من قبل أعوان الحماية المدنية تم دراستها على المستوى المركزي.

وحسب بيان للمديرية فإن دراسة المطالب جاءت عقب الوقفات الاحتجاجية التي قام بها أعوان الحماية المدنية بتاريخ 18 و25 أفريل.

وأضاف البيان أن المديرية العامة للحماية المدنية قد درست المطالب على المستوى المركزي، وقد تم رفعها إلى السلطات الوصية، كما أن جل المطالب تدخل في إطار القانون الأساسي الخاص بأعوان الحماية المدنية، حيث سيتم التطرق لها وحلها عندما يفتح المجال لدراسة القوانين الأساسية.

وأكدت المديرية أنها ستشرك كل فئات الموظفين التابعين للقطاع لإثراء مشروع مراجعة القانون الأساسي للسلك، ودعت المديرية العامة للحماية المدنية كافة الأعوان للتحلي بالانضباط وروح المسؤولية العالية.

ودعت إلى عدم الانسياق وراء المناشير التحريضية التي تهدف لزرع البلبلة وعدم الاستقرار وسط أعوان الحماية المدنية.

 لؤي/ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق