أخبار الوادي

شـــوارع عاصمة ولاية الوادي تغـرق في الظـلام

تطرح عديد العائلات المقيمة بأحياء بلدية الوادي، مشكل غياب الإنارة العمومية على مستوى عديد الشوارع والأزقة ما أغرقهم في ظلام دامس ساهم في انتشار الآفات الاجتماعية وحوادث السرقة والاعتداءات.

حيث استغلت مجموعة من المنحرفين انعدام الإنارة العمومية للاعتداء على المواطنين الذين قالوا أن هذا المشكل ساهم بشكل كبير في مكوثهم داخل منازلهم خاصة في الفترات المسائية بسبب الظلام الدامس الذي تعرفه هذه الأخيرة تخوفاً من التعرض للاعتداءات والسرقة التي باتت تهددهم، متسائلين عن سبب عدم قيام المصالح المعنية بتزويد شوارع البلدية بالإنارة العمومية على غرار شوارع أحياء (سيدي عبد الله، النجار، حي النور، حي المجاهدين، 19 مارس، 08 ماي، تكسبت، المنظر الجميل، الصحن، الحرية، وأم سلمى والأعشاش..) رغم الشكاوى الكثيرة التي قام بها السكان في عديد المناسبات،إلا أن هذه الأخيرة لم تحرك ساكناً لإصلاح الوضع ليبقي الأمر على حاله.

وعبّر بعض المواطنين لـ “التحرير” عن امتعاضهم من تراكم القمامات التي تنبعث منها روائح كريهة باتت مصدر إزعاج لهم تسبب في ظهور العديد من الأمراض في بعض أحياء البلدية منها (الأعشاش، النزلة، الشط، الحرية، 400 سكن، الرمال، القدد..)،بسبب غياب حاويات مخصصة لهذا الغرض،مجددين نداءاتهم للسلطات المحلية قصد التدخل العاجل للتكفل بالوضع المزري الذي يعيشونه يومياً في أقرب الآجال.

نملي .ع

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق