أخبار الجنوب

خطر الطرقات يهدد تجار الخضر والفواكه مفترق الطرقات بامنديل بوعامر مواطنون يهجرون الأسواق ويلجؤون إلى الباعة المتجولين تخوفا من كورونا

بعدما شهدت ولاية ورقلة ارتفاعا رهيبا في عدد المصابين بفيروس كورونا هجر المواطنون الأسواق الشعبية تخوفا من انتقال هذا الفيروس القاتل لتتحول وجهتهم إلى الباعة المتجولين العارضين لسلعهم بأرصفة الطرقات ليصبح هذا النوع من التجارة يعرف إقبالا كبيرا من طرف المواطنين.

المواطنون أكدوا أن سبب إقبالهم على الباعة المتجولين والعارضين على الأرصفة وتوافق أسعار السلع المعروضة وغياب الاختلاط والاحتكاك الذان من شأنهما كسر قواعد الوقاية من فيروس كرونا وهو الأمر الذي جعلهم يهجرون الأسواق.

ومن جهتهم، التجار المتواجدون بنقطة مفترق الطرق بامنديل  بوعامر  ناشدوا السلطات الولائية بضرورة التدخل وتنظيم هذا المكان لما أصبح يحدق بهم من خطر لتواجده بحافة الطريق التي تكثر بها حركة المركبات، والتي باتت تهدد حياتهم وحياة زبائنهم مؤكدين أنهم تلقوا وعودا من طرف المسؤولين، لكن لا حياة لم تنادي.

وظل تجاهل المسؤولين للخطر الذي يحدق بالمواطنين والتجار العارضين بهذا المكان ، تبقى حياتهم مهددة بالخطر إلى حين وقوع مالا يحمد عقباه وساعتها لا ينفع الندم .

 يوسف بن فاضل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق