أعمدة

أليس هذا بعاقل..؟

رأي/

أليس هذا بعاقل..؟

عندما يصبح احد المختلين أعقل من بعض الشباب المتهورين و المستهتزئين بالتزامات الحجر في ضل جائحة الوباء الذي يشهده العالم فكبر على هؤلاء أربعا، يحدث هذا في ولاية خنشلة، فالمختل عقليا هو ذلك الشاب المعروف باسمه خالد وكغيره من الشباب المحترم فكلما حلت ساعة الحجر المفروض بالولاية بدء من السابعة مساء إلا وسارع خطاه   متجها صوب البيت حيث يسكن دون استهتار أو تناس منه محترما بذلك قانون الحجر وكل التعليمات مدركا أهميتها ودورها في مجابهة الفيروس وعدم انتشاره وانتقال عدواه من شخص إلى آخر، كما يلتزم من جهة بجانب من النظافة لاسيما ما تعلق بغسل اليدين ويعيد الكرة في كل مرة حين دخوله إلى منزل والده فضلا عن إدراكه لخطورة الوباء على المواطنين وعدم إتباع مثل هذه الإرشادات استهتار وتهور، أليس هذا بعاقل..؟    

 وناس لزهاري  

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق