أخبار الجنوب

جمعية “وافعلوا الخير”تتكفل بنقل المرضى مجانا في زمن الكورونا خياطة 3300 كمامة وتوزيع إعانات على الأسر المتضررة بورقلة

 في مبادرة خيرية تعد الأولى من نوعها، أطلقت جمعية وافعلوا الخير بولاية ورقلة مبادرة نقل المرضى إلى مستشفى محمد بوضياف من اجل العلاج مجانا خاصة بعدما شهود في الآونة الأخيرة من نقص فادح في وسائل النقل

قصد تخفيف المعاناة على المرضى الذين يتوجهون إلى مستشفى محمد بوضياف من اجل العلاج والقيام بفحوصات الدورية على اختلاف أمراضهم من القصور الكلوي ومرض السرطان والضغط الدم والسكري قامت جمعية وافعلوا الخير بوضع رقم اخضر تحت تصرف هده الفئة من اجل الاتصال بمكتب الجمعية ليتم توفير سيارة تقوم بتوصيل المريض الى المستشفى وانتظاره الى غاية الانتهاء من الفحوصات ليتم إرجاعه إلى منزله مع أخد جميع الاحتياطات والتدابير الوقائية من انتشار فيروس الكرورنا

رئيس الجمعية وافعلوا الخير بن هجيرة مراد وخلال لقائه مع جريدة التحرير أكد أن جمعيته حديثة  النشأة لكن بفضل الله سبحانه وتعالى والمحسنين وأعضائها الذين يتمتعون بالنشاط والحيوية تمكنت من القيام بالعديد من الأعمال الخيرية وعن أهم النشاطات التي قامت بها هذه الأخيرة خلال فترة الجائحة يضيف رئيس الجمعية انه تم مع بداية شهر مارس تم تنظيم قافلة تضامنية للعائلات الفقيرة والمعوزة الموجودة بمناطق الظل في كل من دبيش وعقلة لرباع والبور  أين تم توزع حوالي 400 قفة لفائدة هده الشريحة من المجتمع وفي نفس السياق تم تشكيل خلية أزمة خاصة لمتابعة تطورات أزمة الكورونا أين تم وضع صندوق خاص بهده الأزمة لجمع التبرعات التي يقوم بها المحسنون وأعضاء الجمعية للتكفل بالأسر المتضررة من هدا الوباء ناهيك عن قيام أعضاء الجمعية بعمليات التعقيم مست مختلف الادارات وأحياء الولاية بالتنسيق مع الجهات المتكفل بهذه العملية

كما ذهبت الجمعية إلى ابعد من ذلك أين قامت بتقسيم أكثر من 30 قفة على بعض العائلات التي توقف نشاطهم بسبب قرارات الدولة بتعليقها كإجراءات احترازية لتفشي وباء الكورونا وتوزيع مبالغ مالية كمساعدات لأكثر من 45 عائلة من فئة الأرامل والمطلقات.

وعن الجانب التضامني والتحلي بروح المسؤولية أخذت الجمعية على عاتقها خياطة قرابة 3300 كمامة بالمعايير القانونية المعمول بها ليتم توزيعها على مستخدمي قطاع الصحة ورجال الحماية المدنية . يوسف بن فاضل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق