B الواجهة

مساعٍ لتحسين دفتر الشروط وخلق مناخ للأعمال لجلب الاستثمارات

مختصون وفاعلون يطالبون بسن قوانين شفافة وجذابة توفر الحماية للمستثمر

مساعٍ  لتحسين دفتر الشروط وخلق مناخ للأعمال لجلب الاستثمارات

أكد وزير الطاقة محمد عرقاب بأن الجزائر على أبواب استثمارات كبيرة في قطاع الطاقة مما يستوجب تحسين دفتر الشروط لخلق مناخ ملائم للأعمال و تشجيع الاستثمارات.

و أضاف عرقاب خلال الملتقى الدولي للمحامين حول موضوع الحماية القانونية و القضائية للاستثمار، الذي تواصلت أشغاله الى أمس السبت أنه سيتم السعي كذلك “للرفع من مستوى العقود التي تبرمها الجزائر حتى تكون عقودا دولية في المستوى”.

و نوه في سياق متصل بالأهمية البالغة الذي يكتسيها هذا الملتقى المنصب على موضوع الحماية القانونية و القضائية للاستثمار و الذي من شانه الخروج ببنود هامة لحماية الاقتصاد الوطني، و تشجيع الاستثمار الأجنبي عن طريق إفادته بالحماية القانونية و القضائية و ذلك بهدف النهوض بالاقتصاد الوطني.

و قد أجمع المشاركون في الملتقى على أن تحقيق التنمية المستدامة و اقتصاد قوي لا يتسنى إلا بفتح المجال للاستثمارات المختلفة، عن طريق سن قوانين “قارة” و “شفافة” و “جذابة” تعمل على تحسين مناخ العمل و تجعل المستثمر يثق بالجهاز القضائي الذي سيوفر له الحماية (من خلال القوانين)، في حالة نشوب النزاعات المختلفة.

وقال رئيس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين، أحمد ساعي في هذا الصدد أن الاستثمار سواء كان وطنيا أو أجنبيا يحتاج إلى مناخ يسوده الاستقرار، مضيفا أن الحماية القانونية و القضائية للاستثمار تأتي من خلال “سن قوانين تحمي المستثمرين و تضمن السرعة في الفصل في النزاعات، حتى يشعر المستثمر أنه محمي قضائيا”.

كما نوه بالدور الكبير الذي يلعبه المحامي في هذا المجال و ذلك من خلال “مرافقة المستثمر و تقديم الاستشارات القانونية اللازمة له”، إضافة إلى اللجوء لحل النزاعات ب”الطرق البديلة” على غرار الوساطة القضائية و التحكيم.

داعيا الى ضرورة تكوين و تحضير المحامين و القضاة للفصل في مثل هذه النزاعات.

من جهته، أشار نقيب منظمة محامي الجزائر عبد المجيد سليني الى ان انعقاد هذا الملتقى يتزامن و التحضيرات الجارية لتزويد البلاد بترسانة قانونية متكاملة تتضمن، علاوة على القوانين المتصلة بحقوق و حريات المواطن، تلك الخاصة بإنعاش الاقتصاد و التنمية المستدامة.

و ركز على الدور البارز الذي سيلعبه المحامي في هذا المجال باعتباره شريكا للعدالة لتوفير الحماية القانونية و القضائية للمستثمرين من خلال مساهمته في حل النزاعات القضائية.

أما رئيس الاتحاد الدولي للمحامين جيري روث، و هو عضو بنقابة المحامين بكاليفورنا (الولايات المتحدة الأمريكية)’ فذكر أن موضوع الحماية القانونية و القضائية للاستثمار يكتسي أهمية بالغة منوها ب”الدور الكبير الذي لعبته الجزائر وسط الاتحاد الدولي للمحامين و المتمثل في تبادل الخبرات و المعلومات مع محامي العالم”.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق