ثقافة و أدب

جامعة أدرار تصدر كتابا عن التفجيرات النووية في الصحراء الجزائرية

صدر خلال هذه الأيام بجامعة أدرار كتاب عن التفجيرات النووية في الصحراء الجزائرية، حيث تبنى إصدار الكتاب في إطار مطبوعات و منشورات جامعة أدرار، مخبر القانون والتنمية المحلية الذي يرأسه البروفسور بحماوي الشريف، وكان المخبر قد دعا إلى كتابته في وقت سابقا ليرى النور هذه الأيام،  و قد شارك في كتابته مجموعة من الأساتذة و الباحثين من مختلف جامعات الوطن، و تناولت المقالات التي يحتويها الكتاب الجماعي، مختلف محاور المواضيع القانونية و التاريخية و النفسية و الفيزيائية، وجاء إصدار الكتاب بمناسبة الذكرى الستين للتفجيرات النووية الفرنسية بمنطقتي ( رقان بولاية أدرار و إنيكر بولاية تمنراست )، و يعتبر أول مؤلف ذا ترقيم دولي تصدره جامعة أدرار يتناول موضوع التفجيرات النووية في الصحراء الجزائرية، و سيتم عرضه بمناسبة الذكرى السنوية للتفجيرات يوم 13 فيفري القادم بجامعة أدرار، و من المتوقع أن يشرف على عملية عرضه وفد رفيع المستوى من السلطات العليا للبلاد، و من بين القضايا التي تم التطرق لها من خلال الكتاب، الأبعاد والخلفيات والأهداف التي جعلت فرنسا تُقدم على التفجيرات، و الجرائم الفرنسية النووية في الصحراء الجزائرية وإشكالية التعويض، و ردود الأفعال الدولية على التفجيرات في حينها من خلال قراءة في بعض الجرائد، و المسؤولية الدولية لفرنسا الاستعمارية على التفجيرات في المنطقة، و أثرها على صحة الإنسان و البيئة، و اعتبار تلك التفجيرات جرائم حرب تستدعي المساءلة الدولية و دراسة ذلك من ناحية القانون الدولي، و كذا أثر التفجيرات على الصحة النفسية لذوي التشوهات الجسدية الناتجة عن التجارب النووية في المنطقة؛ و يتعلق بعرض لتكفل نفسي أرطفوني لحالات برقان.                                                                              بلوافي عبدالرحمن

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق