وطني

  تبرئة 5 أشخاص في قضية حمل الراية الأمازيغية

بينما أدانت محكمة سيدي أمحمد 6 موقوفين بنفس التهم…

  تبرئة 5 أشخاص في قضية حمل الراية الأمازيغية

قضت محكمة باب الواد في العاصمة،أمس ببراءة 5 موقوفين من التهم التي وجهت لهم، والمتعلقة بتهديد الوحدة الوطنية و رفع راية غير الراية الوطنية.و ذلك بعدما التمس وكيل الجمهورية لدى نفس الهيئة 18 شهرا حبسا نافذا في حقهم.وكان قاضي التحقيق لمحكمة باب الوادي، قد أمر شهر جوان الماضي، بإيداع الأشخاص الخمسة الحبس المؤقت، على خلفية أحداث شهدتها مسيرات الحراك الشعبي،  وقيام قوات الأمن بنزع الرايات غير الوطنية من المتظاهرين.ويأتي الحكم بالبراءة على كل من كمال بلحكل، عقبي علي، علي إيدير، بوجميل محمد وقارون حمزة، 24 ساعة فقط بعد إدانة ستة موقوفين متابعين بنفس التهم من طرف محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة بستة أشهر حبسا نافذ، و20 ألف دينار غرامة. فيما حكمت ذات المحكمة على 21 متهما بالحبس سنة منها ستة أشهر موقوفة النفاذ، بتهمة المساس بالوحدة الوطنية.وتجدر الإشارة إلى أن عشرين متابعاً بذات التهم سيمثلون يوم الإثنين المقبل 18 نوفمبر، أمام قاضي محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق