مجتمع

التدخين يصيب 10 ألاف جزائري بالسرطان سنويا  

أخصائيون يدقون ناقوس الخطر.

التدخين يصيب 10 ألاف جزائري بالسرطان سنويا  

    استهلاكه في تزايد رغم منع التدخين في الأماكن العمومية وبيعه للقصر

يصيب سرطان الرئة كل سنة أكثر من 10 آلاف شخص في الجزائر ، و السبب الرئيس هو التدخين بحسب البروفيسور يوسف طرفاوي، الذي أوضح أنه يتم  تسجيل ما بين 19 إلى 20 إصابة بالنسبة إلى 100 ألف نسمة  و هو ما يعطينا  بين 8 ألاف إلى 10 ألاف إصابة جديدة بسرطان رئة، كل سنة في الجزائر  بين 80  إلى 90 بالمائة من سرطانات الرئة سببها التدخين.

و دفعت هذه الأرقام الرهيبة بوزارة الصحة إلى إعادة التفكير في سياساتها، فكانت الخطوة الأولى استحداث  وكالات خاصة بالمستشفيات لمساعدة المدمنين على الإقلاع. و أوضح البروفيسور “شنتير” في تصريحات إذاعية أن وزارة الصحة فتحت 50 وحدة للمساعدة على الإقلاع عن التدخين موزعة على المستشفيات، ومن المنتظر أن نقيم تربصا في الـ 11 من شهر ديسمبر المقبل في ولاية باتنة مع الممرضين من أجل دراسة طرق مرافقة المدخنين  للإقلاع عن إدمانهم على هذه المادة الخطيرة.ولا تزال نسبة الإدمان على التدخين في الجزائر في تزايد مستمر بالرغم من الإجراءات المتخذة من طرف الدولة، للحد من الظاهرة التي تعد أول مسبب للسرطان و التي بلغت 10 آلاف حالة سنويا.فرغم ما نص عليه قانون الصحة الجديد في شقه العقابي، المتعلق بمنع التدخين  في الأماكن العمومية ومنع  بيعه للقصر ، إلا أن نسبة استهلاكه في ارتفاع رهيب.و هو ما يعني تزايد الإصابة بالأمراض المميتة ،فحسب الأرقام التي قدمها البروفيسور “شنتير” رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة التدخين فإن نسبة المواطنين المستهلكين للتبغ بصفة عامة مرتفعة ,خاصة لدى فئة الرجال التي تجاوزت الـ 30 بالمائة من المدخنين ،على عكس النساء التي لا تعتبر فيها النسبة عالية، في الوقت الذي لم تحدد بعد نسبة المقلعين عن التدخين.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق