رياضة

ميسي يملك بنداً في عقده يسمح له بمغادرة برشلونة.. وبيكيه غير قلق

أفادت تقارير إعلامية في إسبانيا يوم الجمعة أن الأرجنتيني ليونيل ميسي بإمكانه الرحيل عن فريق برشلونة لكرة القدم الصيف المقبل، بسبب شرط في عقده يسمح له بالرحيل عن النادي.

وأفادت صحيفة “الباييس” أنه رغم أن عقد ميسي ينتهي في 2021، إلا أن بإمكانه الرحيل عن الفريق في الصيف المقبل إذا أراد ذلك.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” من قبل أن اللاعب بإمكانه الرحيل عن برشلونة وقتما أراد اللعب في دوري أصغر، مثلما فعل تشافي وأندريس إنييستا بعدما انتقلا، ولكن الحديث عن اللعب في دوري أصغر انتهى، بينما يبقى بإمكان ميسي الرحيل في يونيو.

وذكرت صحيفة “ماركا” وفقا لمعلوماتها أن الموقف يوجد به فرق بسيط. فإن عقد ميسي الجديد مستمر حتى 2020، ولكن مع إمكانية التجديد حتى 2021. وكما هو الوضع، لا يوجد أي شيء حتى 2022، وسيكون بإمكان اللاعب مناقشة أي عروض مع أي نادي بداية من يناير المقبل.

وأراد اللاعب الأرجنتيني أن ينتظر لرؤية ما يشعر به بنهاية الموسم من أجل تحديد مستقبله بحرية. والآن، انتهت فترة تفكيره ولكنه ليس في عجلة من أمره لتقرير مصيره.

ويعلم النادي الموقف ويريد أن يمدد تعاقده مع ميسي مرة أخرى. وتعلم إدارة النادي انه في حال التجديد قبل يناير المقبل سيكون بإمكانها تجنب تلقي اللاعب لعروض مميزة من أندية أخرى. حتى الآن، لا يوجد ما يوحي بأن ميسي يريد الرحيل عن كامب نو، ومع ذلك، ينبغي أن يسير كل شيء بشكل طبيعي، ولكن ربما فرصة فريدة من نوعها في سوق الانتقالات تفرض نفسها.

وأكد زميله الأسباني جيرارد بيكيه أن خروج ميسي لا يقلقه، ففي حديثه لصحيفة “كادينا سير” قال: هو أمر كنت أعلم به مسبقاً ولكنه لا يقلقني لأننا نعلم مدى التزام وتمسك ميسي ببرشلونة”.

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق