B الواجهة

برلماني يتهم أويحيى بتبديد مليار دولار سنويا لصالح الإماراتيين

برلماني يتهم أويحيى بتبديد مليار دولار سنويا لصالح الإماراتيين

اتهم النائب البرلماني عن الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، حسن عريبي، الوزير الأول السابق، أحمد أويحيى، بالضلوع في فضيحة من العيار الثقيل، و المتمثلة في إبرام حكام الإمارات العربية المتحدة مع السلطة الجزائرية الفاسدة فيما سمي “دنيا بارك”.
وقال عريبي في منشور عبر صفحته الرسمية على “فيسبوك” أن “المشروع الذي منحت على إثره الإمارات عقد امتياز سنة 2010 على أن يتم الإنجاز كاملا ويدخل حيز الاستغلال في سنة 2015 ، بعدها حاولت حكومة سلال 3 سحب المشروع من الإمارات بسبب عدم وجود أشغال جدية له؛ فكانت المفاجأة أن وجدوا أن بوتفليقة قد منح عقد تمليك الامتياز 33 سنة مكرر 3 للإماراتيين قبل إنجاز المشروع وهذا أمر لا يقره قانون ولا دستور”.
وتابع النائب البرلماني يقول “على إثر ذلك رفعت الإمارات دعوى تحكيم دولية في العديد من الدول ضد الجزائر بسبب المشروع، الذي سيكلف الخزينة العمومية ملايير الدولارات ، ومنيت الجزائر بصفعة كبيرة بخسارتها ككل مرة في التحكيم الدولي، والذي أعطى أحقية للإمارات”.
وأضاف المتحدث إلى أن “دولة الإمارات استغلت ثغرة غياب بوتفليقة فلم تقم بتنفيذ القرار ما جعل الجزائر تنتظرها سنويا تعويض بمبلغ ضخم وخيالي قيمته مليار دولار سنويا بأثر رجعي، منذ 2013، تاريخ إيداع ملفات رخص البناء لدى الحكومة الجزائرية، ولم تجب السلطة لا بالقبول ولا بالرفض ولم يتم التنفيذ حتى اليوم وهو باق معلق على رؤوس الجزائريين كقنبلة موقوتة زرعها أويحيى مع الإمارات من أجل عهد ما بعد بوتفليقة.
ق/و

الوسوم
اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق