B الواجهة

الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي

أبلغت كافة الأطراف الليبية بضرورة الانصياع للإجماع الوطني.
الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي
أكدت الحكومة الجزائرية إجراءها حوارات مكثفة مع الأطراف السياسية والاجتماعية كافة في ليبيا، بهدف حثهم على التوصل إلى إجماع وطني متعهدة بمواصلة جهودها.
وحسب نص بيان السياسة العامة للحكومة الجزائرية في محوره المتعلق بالسياسة الخارجية، فقد تصدر معالجة الملف الليبي أولويات الدبلوماسية الجزائرية، باعتبار الأمن الإقليمي وعودة الاستقرار لهذا البلد أكبر انشغال لها.
وأوضحت الوثيقة الحكومية أن «سلطات البلاد بذلت جهودًا كبيرة لحل الأزمة في ليبيا»، وترجمت هذه الجهود بالدعم الثابت والمتواصل للمبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، وبالمساهمة الجوهرية في اجتماعات البلدان المجاورة ليبيا، وفي الندوات الدولية المخصصة لهذا الملف.
وأشار البيان إلى دعوة الجزائر في كل المناسبات إلى «إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون أي تدخل أجنبي، وفي ظل احترام سلامة هذا البلد الجار وسيادته»، وإجرائها حوارًا مكثفًا مع التشكيلات السياسية والاجتماعية كافة في ليبيا، حيث ظلت تدعو للتوصل إلى إجماع وطني وإلى المصالحة الوطنية.
يشار إلى أن الهجوم الإرهابي على منشأة غازية بتيغنتورين الحدودية مع ليبيا مطلع 2013 غيّر المعادلة الأمنية في الجزائر، واتخذت على إثره قرارات بغلق الحدود، بينما أولت السلطات أهمية كبيرة لتأمين حدودها، لمنع تسلل «الإرهابيين» من الدول المجاورة، وقامت بنشر ثلاثة آلاف جندي إضافي على الحدود مع هذا البلد، فضلاً عن تطوير تقنيات المراقبة الجوية، وذلك بالنسبة للحدود مع ليبيا.
ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق