D أخبار اليوم

بن غبريت تستدعي النقابات لتفادي الإضراب

اللقاءات الثنائية تستمر إلى غاية 21 فيفري.
بن غبريت تستدعي النقابات لتفادي الإضراب

سارعت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت إلى استدعاء شركائها الاجتماعيين مباشرة عقب إيداع الإشعار بالإضراب الذي دعا إليه التكتل -والمزمع تنظيمه نهاية الشهر الجاري- شرعت الوزارة في استقبال ممثلي النقابات.
أوضحت وزيرة التربية الوطنية عبر مواقع التواصل الاجتماعي قائلة «بعد إيداع نقابات التربية الست إشعاراتهم المتضمنة إضراب يومي 26 و27 فيفري ، برمجت وزارة التربية الوطنية لقاءات ثنائية مع النقابات الموقعة على هذه الإشعارات وستستمر العملية إلى غاية اليوم الخميس 21 فيفري الجاري.
وأكد التكتل رفضه تجاوز وزارة التربیة الوطنیة لعمل اللجنة المشتركة لمعالجة القانون الأساسي بإعدادها لمشروع دون إشراك النقابات فيما يخص الجانب الاجتماعي و المدني لا سيما ما تعلق بمطلب التطبیق الفوري للمرسوم 14/266 وبأثر رجعي، وإنصاف الأسلاك المتضررة من إعادة التصنیف لا سيما «موظفي المصالح الاقتصادیة، موظفي التوجیه المدرسي والمھني، موظفي المخابر، مساعدي ومشرفي التربیة، مستشاري التغذیة المدرسة»، و التمسك بمقترح النقابات في اللجنة المشتركة فیما یتعلق بتصنیف أسلاك التدریس في الرتب القاعدیة ورتب الترقیة ودعا التكتل إلى الإلغاء النھائي للمادة 87 مكرر واستحداث منحة خاصة بالأسلاك المشتركة والعمال المھنیین على نحو الطور الابتدائي 12،13 ،15 ـ المتوسط 13-14-15 والثانوي 15-16-17 ، مؤكدا تمسكه بالتقاعد النسبي والتقاعد دون شرط السن، ناهيك عن المطالبة بآلیات تعید التوازن للقدرة الشرائیة، و تحیین منحة المنطقة على أساس الأجر الرئیسي الجدید بدل المعتمد في سنة 1989، مشددا على ضرورة إنصاف الأساتذة المتكونین بعد 03 جوان 2012 بتمكینھم من الاستفادة من الترقیة إلى رتبة أستاذ مكون بتثمین خبرتھم المھنیة، وعدم المساس بعطلة نھایة الأسبوع، وحق الموظف و العامل في العطلة المرضیة.
محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق