أخبار الوادي

انتحار شاب عشريني شنقًا بالرقيبة

كان يعاني من اضطرابات نفسية

انتحار شاب عشريني شنقًا بالرقيبة

أقدم، شاب عشريني بمدينة الرقيبة على وضع حد لحياته شنقًا بحر هذا الأسبوع، في إحدى غرف بيته العائلي، أين سارعت مصالح الحماية المدنية والشرطة لعين المكان فور تقديم البلاغ إليهم.

وقد تم انتشال جثة الضحية و تم  نقلها إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى بن عمر الجيلاني وسط مدينة الوادي، لعرضها على الطبيب الشرعي، فيما فتحت مصالح الشرطة تحقيقا لمعرفة أسباب هذه الحادثة الأليمة.

وحسب مقربين من الضحية، فإنه يبلغ 26 سنة ويعاني من اضطرابات نفسية منذ مدة، وقد أقدم في وقت سابق على محاولة انتحار وسط اسطبل بيتهم، لكن تفطنت له أمه، ومنعته، حيث علقته مدة ساعة ونصف تقريبا على كتفها إلى حين تفطن بقية أفراد العائلة، الذين هموا لقطع الحبل.

ومنذ ذاك الوقت حسب المصادر بقي الشاب يعاني من نفس الاضطرابات، ويعالج بإحدى المستشفيات، لكن كل محاولات العلاج والشفاء لم تمنعه من وضع حد لحياته إلى حين وافته المنية بهذه الطريقة.

نملـي .ع

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق