F الاخبار بالتفاصيل

كناس ميلة تحذر من  ممارسات غير قانونية باستخدام بطاقة الشفاء

600مليار سنتيم لتعويض( 02 )مليوني وصفة سنويا

كناس ميلة تحذر من  ممارسات غير قانونية باستخدام بطاقة الشفاء

 

حذر مدير الوكالة الولائة للضمان الاجتماعي  للعمال الأجراء بميلة السيد فواز نعاسي من وجود ممارسات غير قانونية، صادرة عن المؤمن لهم اجتماعيا وأخرى عن بعض الشركاء من الممارسين الصحيين، من خلال الاستخدام السيئ للامتيازات التي تتيحها بطاقة الشفاء، والتي تضر بمبدأ الحفاظ على التوازنات المالية للصندوق خصوصا في ظل الارتفاع الكبير للتعويضات عن الوصفات الطبية، التي تدفعها الوكالة سنويا  والتي تبلغ  600 مليار سنتيم منها 400 مليار سنتيم عن طريق بطاقة الشفاء.

وهي تعويضات حسب ذات المسؤول تشمل( 02 )مليوني وصفة، 90 % منها عن طريق هذه البطاقة.    وصرح السيد فواز نعاسي  في بيان صحفي تحوز يومية التحرير نسخة منه، أن صندوق الضمان الاجتماعي أطلق حملة إعلامية وتحسيسية ضخمة، شعارها “الضمان الاجتماعي حق مكتسب، لنحافظ عليه” تشمل الصيادلة المتعاقدين عبر إقليم الولاية ، وكذا المؤمن لهم اجتماعيا المنتسبين إلى وكالته و الذين يقدر عددهم مع ذوي حقوقهم بأكثر من 720 ألف وذلك من أجل تحسيسهم بضرورة التعقل في استعمال بطاقة الشفاء وعدم تركها في متناول الغير وكذا استرجاعها حال استلامهم الأدوية من الصيدلي حتى لا تكون عرضة لاستعمالها بشكل غير قانوني… ناهيك إلى حث الصيادلة على عدم الاحتفاظ ببطاقات الشفاء الخاصة وإرجاعها إلى أصحابها في حينها. كما تقتضيه قواعد الشراكة التي تربط الطرفين، وفي سياق متصل كشف مدير كناس ميلة  في ذات البيان ، أن مصالحه سخرت كل الإمكانيات لإنجاح الحملة التحسيسية والإعلامية الموجهة للمؤمن لهم اجتماعيا والصيادلة المتعاقدين، وذلك بعقد اجتماعات مكثفة مع مختلف الفاعلين، واستغلال جميع الوسائط الاتصالية الحديثة والتقليدية، مع النشر الواسع للبلاغ الموجه للمؤمن لهم اجتماعيا والذي يدعو لضرورة عقلنة استخدام بطاقة الشفاء سواء عبر مراكز الدفع المنتشرة عبر تراب ولاية ميلة  أو الهيئات والإدارات التي تستقطب عددا كبيرا من المواطنين، على غرار البلديات والدوائر ومراكز البريد والمؤسسات الصحية. كما شدد فواز نعاسي أن الصندوق يهدف دائما إلى ترقية الخدمات وتقديم أحسن الأداءات للمؤمن لهم اجتماعيا،  وهو ما يستدعي ضرورة إدراك الجميع لأهميته كمكسب حقيقي يجب المحافظة عليه، خصوصا وأن نسبة التغطية على مستوى ولاية ميلة تفوق 90% من  مواطنين يستفيدون جميعهم، من خدمات الدفع من قبل الغير عن طريق بطاقة الشفاء يضيف ذات المسؤول .

بوجمعة مهناوي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق