D أخبار اليوم

أبواب الجزائر مفتوحة أمام الشركات الدنماركية

 سامويلسن يؤكد أن تحسن الأمن دفعها للتفكير في الاستثمار، مساهل:

أبواب الجزائر مفتوحة أمام الشركات الدنماركية

أكد أمس وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل،  أن الأبواب مفتوحة أمام الشركات الدنماركية للاستثمار وتصدير منتجاتها من الجزائر.

وخلال الكلمة التي ألقاها مساهل بمناسبة افتتاح المنتدى الجزائري الدنماركي، قال إن السوق الجزائرية ترحب بالشركات الدنماركية للاستثمار في الجزائر، وأن باب تصدير هذه المنتجات الى الخارج انطلاقا من الجزائر، مفتوح.

من جانبه أكد وزير الخارجية الدنماركي، أندريسسامويلسن،   إنّ وجود الأمن والاستقرار بالجزائر ، دفع الشركات الدنماركية للتفكير في الاستثمار.

وزير الخارجية الدنماركي لم يخفِ رغبة شركات بلاده في الولوج إلى السوق الجزائرية.

وفي هذا السياق أكد المسؤول الدنماركي، أن توفر الأمن بالجزائر يحفز أكثر على الاستقرار والاستثمار في السوق الوطنية.

وأول أمس، أشرف وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل ونظيره الدنماركي أنديرسسامويلسن، على مراسم إعادة افتتاح سفارة الدنمارك بالجزائر الواقعة بطريق دودو مختار ببن عكنون.

وخلال مراسم افتتاح السفارة التي أغلقت سنة 2010 أكد مساهل أن”إعادة افتتاح هذه السفارة، يعبّر على اهتمام مملكة الدنمارك بالعلاقات القديمة بين البلدين، كما يعبّر عن الاهتمام الذي نوليه لتعزيز وتوسيع العلاقات وإن كانت متميزة على المستوى السياسي أو في المجال الاقتصادي”.

وأوضح الوزير أنه حيث سيتم”تبادل التحاليل حول الأوضاع في المنقطة وفي بعض المناطق من العالم، وكذلك تنسيق العمل الثنائي في مجالات الأمم المتحدة وغيرها”، .

وكشف الوزير أن نظيره الدنماركي سيقوم، خلال زيارته، بافتتاح مع وزير الصحة مختار حسبلاوي، مصنع جزائري-دنماركي لإنتاج الأدوية بولاية البليدة.

من جانبه، عبّر سامويلسن عن ارتياحه لإعادة افتتاح سفارة بلده بالجزائر، مؤكدا أهمية تعزيز العلاقات الثنائية السياسية والاقتصادية بين البلدين.

للإشارة، تندرج هذه الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية الدانماركي بدعوة من نظيره الجزائري  في إطار مواصلة الحوار السياسي، الذي تم بعثه خلال الزيارة التي أجراها إلى الجزائر، شهر فبراير 2016، كريستانجينسن، رئيس الدبلوماسية الدنماركية السابق.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق