وطني

الأطباء يؤكدون أن الإصابة تحدث غالبا بالليل نتيجة ألم مفاجئ 25ألف شخص يموتون سنويا بالجزائر بسبب الجلطة الدماغية

أطباء طبيب مستشفى عيادة

كشف فريق من الأطباء الأخصائيين في أمراض القلب ليومية التحرير عن إصابة شخص من أصل 5 أشخاص في سن الأربعين إلى ال 60عاما بالجلطة القلبية وهو الفئة أكثر عرضة للمرض والإصابة ومنها أيضا النساء والشباب وذلك بسبب ضغوطات نفسية وكذا القلق والاحباطات وغيرها ..

يحصي العالم 17.3  مليون حالة وفاة سنويا،منها  25 ألفا في الجزائر، وهي حالات ناتجة في أغلبها عن أمراض القلب والأوعية، وإلى غاية الآن يجهل سبب الخطر أثناء الجلطة القلبية .التي تكون غالبا نتيجة مشاكل وضغوطات نفسية .يصعب تحملها .

ويعرّف المختصون من الأطباء  احتشاء عضلة القلب أو الجلطة القلبية على أنه موت منطقة أقل أو أكبر اتساعا لعضلة القلب، حيث تصبح خلايا العضلات القلبية غير قادرة على الانسجام بسبب نقص في الأوكسجين وتموت في بضع ساعات.

 وتكمن خطورة الجلطة القلبية  حسب أطباء  القلب بمستشفى وهران بالأخص في اتساعها، فكلما امتد انسداد الشريان في مساحة أوسع، كلما كانت الجلطة أكثر خطورة خاصة ادا مضي من الوقت 6ساعات ولم تجر للمريض الاسعافات الطبية وذلك ما نفتقر اليه بالمستشفيات الوطن .من اجهزة الإسعاف السريع لتدارك المرض في اللحظات الأولى منه .قبل حدوت الشلل وكذا الموت .

بحيث يحدث غالبا احتشاء عضلة القلب أثناء الليل أو في أوقات الراحة ويتجلى من خلال ألم مفاجئ، وهذا الألم الحاد المقلق الذي يضيّق الصدر، يشعر به المصاب على مستوى القفص الصدري.

والجدير بالذكر أن عامل الوقت مهم جدا في التكفل بعلاج الجلطة، من خلال الإسعاف الأولي قبل الاستشفاء وكذا تحويل المرضى عن طريق وسائل نقل طبية باتجاه مراكز متخصصة، وهي عوامل أساسية في تشخيص حالة المريض والتي تبقي بعيدة المنال للمرضي في غياب التكفل الذي يزيد من عدد الوفيات .

وقد تم اختيار بعض مراكز أمراض القلب في الجزائر من أجل التكفل بالمرضى في مصالح الاستعجالات وتحويل المرضى نحو المصالح المسماة بالمرجعية لكي يستفيدوا من جراحة للقسطرة.

وحسب التوصيات العالمية، فإن المقاييس المتعلقة بمدة التكفل بالمرضى المصابين بالجلطة القلبية تحدد بين 30 دقيقة و 6 ساعات.

المرضى الخاضعون للدراسة تم تحويلهم في الآجال  المحددة، بواسطة سيارات إسعاف طبية في المراكز المرجعية.

س_شهيناز

اظهر المزيد

Altahrir

مسؤول تقني بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق