وطني

لجنة وطنية للفصل في 10 آلاف عقد امتياز فلاحي عالق

 أعلن وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد القادر بوعزقي، بمعسكر عن تشكيل لجنة وطنية بالوزارة، للفصل في حوالي 10 آلاف عقد امتياز فلاحي عالق على مستوى اللجان الولائية، وهو أحد أهم الإشكالات التي تواجه تطوير القطاع الفلاحي في الجزائر، وتحد من مبادرة المستفيدين من الأراضي، فضلا عن المشاكل المتعلقة بتحويل الأراضي الفلاحية إلى وجهات أخرى.وأوضح الوزير، خلال زيارة عمل إلى الولاية، أنه “تم مؤخرا تشكيل لجنة وطنية  للفصل في الملفات العالقة لعقود الامتيازوالتي لم تستطع اللجان الولائية الفصل فيها، لأسباب مختلفة مثل أراضي الشيع وغيرها وتتطلب تدخلا في تفسير النصوص القانونية والبحث عن حلول لها”.ونوه بوعزقي بمجهودات ولاية معسكر في مجال تطهير العقار الفلاحي وتنظيمه، من منطلق أنه سمح “بإلغاء 1175 مستثمرة غير حقيقية وغير موجودة في الميدان، وإعداد 16361 عقد امتياز من بين 17591 ملفا مودعا على مستوى ديوان الأراضي الفلاحية”. كما أشاد بمجهودات الدولة لدعم القطاع الفلاحي بولاية معسكر، الذي استفاد من مبلغ 4 مليار دج دعما مباشرا، منها 887 مليون دج لدعم المكننة الزراعية و332 مليون دج لدعم الري الفلاحي و296 مليون دج لدعم تجهيزات التبريد ، إضافة إلى أشكال أخرى من الدعم تمر عبر محافظة الغابات مثل شق المسالك الريفية والحماية من الفيضانات وغيرها.وأبدى وزير الفلاحة لدى اطلاعه على وضعية  المزارع النموذجية بذات الولاية التي استفادت من إبرام عقود شراكة مع الخواص، لإعادة إحيائها؛ ارتياحه لسرعة إطلاق مشاريع الاستثمار والعصرنة مما “يبشر  بمستقبل جيد لهذه المزارع ولقطاع الفلاحة بالولاية”، مؤكدا “عزم الدولة على تشجيع مشاريع الشراكة العمومية الخاصة في قطاع الفلاحة لعصرنة القطاع ورفع المردودية وتنويع الإنتاج، و زيادته خاصة في المنتجات الإستراتيجية”.وقال المتحدث إن “معظم تجارب الاستثمار الخاص في القطاع الفلاحي بالجزائر ناجحة. و بدأت تؤتي ثمارها من خلال تموين السوق بكميات مع نوعية كافية من مختلف المنتجات  الفلاحية التي كانت تستورد سابقا؛ وهو ما يتم تثمينه مثلما يوضَع حد للتجارب الفاشلة باسترجاع العقار الفلاحي منها، و منحه للمستثمرين الذين يملكون القدرة  المالية و المعنوية على تطوير الاستثمار”.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق