ثقافة و أدب

فن الخزف في المسيلة طاقات شابة بين ندرة الماء ونقص الإمكانات كمال راجعي فنان موهوب بحاجة غلى التفاتة السلطات

راجعي كمال هو شاب من بلدية حمام الضلعة ولاية المسيلة ’ شاب طموح عشقت أنامله مداعبة الطين ، وصناعةالفخار هذا الفن الذي يعتمد على جمع مادة التراب و الماء لتكوين الطين وعرضه على الهواء ليجف ’ وتقديمها الى النار فتكتسب قوة الاقتدامة بعد أخذ شكل من أشكال التحف الفنية المختلفة المراد صناعتها مسبقا ، كما يبدو أنهابادرة حب جمعت عناصر الطبيعة الأربعة، الماء و الهواء و النار و التراب بهدف فعل تكوين فن الخزف، غير أن مشكلة ندرة الماء وعدم تقديم تسهيلات للشاب راجعي كمال، على الأقل في اعادة استصلاح بئره التقليدي أمام منزله صعب من مهمته، خاصة و أن هذا الفن يعتمد على الماء بصفة رئيسية، حيث يضيف في تصريح والد كمال أن هذه البئر التقليدية بحاجة الى استصلاح فقط بعد تساقط الأتربة فيها مما حال دون تسهيل نشاطهم وتقديم الأفضل    ناهيك عن غلاء المادة الأولية المتمثلة في الطين، التي يتم اقتناؤها بسعر مرتفع وكذا استعمال وسائل و آلات بدائية وبسيطة في صناعة الفخار، مستغلين مساحة صغيرة أمام المسكن في غياب ورشة خاصة لممارسة نشاطهم، كلها عوائق اجتمعت، ’مما اضطرهم الى تقليص عدد العمال فهل ستتدخل الجهات الوصية لإنقاذ هكذا مواهب شابة.

قلمين مراد

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق