أخبار الوادي

نظير مجهوداته بالنهوض بقطاع الصحة بالولاية: المجتمع المـدني بالـوادي يُكـرّم الدكتـور نور الدين رزقي

سيحظى ظهيرة اليوم، الدكتور نور الدين رزقي، مدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بالوادي سابقاً، بتكريم من قبل المجتمع المدني بالمنطقة، إضافة إلى النقابات والجمعيات التي لها علاقة بالقطاع، وذلك حسبما ورد لـ “التحرير”.. نظير مجهوداته في النهوض بقطاع الصحة بالولاية، التي بذلها خلال توليه لهذا المنصب طيلة خمس سنوات الفارطة..

حيث تم خلال إشرافه على القطاع طيلة هذه المدّة، إنجاز عدّة مشاريع من أبرزها، المركز الجهوي لمكافحة السرطان، الذي من شأنه مساعدة المرضى على التواصل الصحي دون الاضطرار إلى التوجه نحو مستشفيات ومراكز الولايات المجاورة، بالإضافة إلى إنجاز مركز الوسيط لمعالجة المدمنين، الذي سيسعى لمعالجة هذه الفئة، كما تم إنجاز مركز مكافحة التسمم والإدمان ومركز تصفية الكلى بجامعة وجناح الاستعجالات بالمغير وأخر بـ 08 ماي بعاصمة الولاية، مع اقتناء أزيد من 70 سيارة إسعاف وسيارات رباعية الدفع..

مدير الصحة السابق، وبحسب بعض المحتكين بالقطاع، أكدوا أنه “شجع الشباب على تولي مناصب سامية”، منها مدراء مؤسسات عمومية جوارية وكذا رؤساء مصالح، عكس ما كان عليه القطاع قبل ذلك، كما شدّد في وقت سابق ذات المسؤول، على تكثيف الحملات التحسيس والتوعية ضد مكافحة مختلف الأمراض.

وبحسب ذات المصادر، أن قطاع الصحة لم يسجل طيلة توليه المنصب، أي حالة وفاة في التسمم العقربي، ما جعل الوزارة المعنية تنظم عدّة ملتقيات بالمنطقة في هذا الإطار، كما أنشأ ذات المسؤول المنظومة المعلوماتية الصحية خلال توليه المهام، وتنصيب خلية إعلام واتصال وعلاقات عامة مع المجتمع المدني ووسائل الإعلام بمختلف عناوينها.. كما تم خلال فترة إدارته القطاع بالولاية، تعييّن عدّة موظفين منتدبين في وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات
وفتح أكثر من 20 عيادة متعددة الخدمات وأزيد من 30 قاعة علاج.

كما اهتم ذات المسؤول بحسب مراقبين ، بضرورة التكوين الشبه طبي، بعد أن كانت الولاية تستفيد من 60 حصة، أصبحت في الوقت الراهن تستفيد من أزيد من 150 حصة، في ظل النقص الموجود عبّر المؤسسات الاستشفائية ومختلف المؤسسات العمومية الصحية، كما فتح ذات المسؤول، أبواب الحوار مع مختلف الشركاء الاجتماعيين ووسائل الإعلام للرد عن مختلف الانشغالات، إضافة إلى أنه لم تتم متابعته قضائياً كغيره من المدراء الولائيين السابقين.

الجدير بالذكر، أن مدير الصحة نور الدين رزقي تم تحويله في الحركة الأخيرة، ليشغل نفس المنصب بولاية باتنة.

عبد الحق نملي

 

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق