أخبار الجنوب

داء الكلب يهدد سكان التجمعات السكانية ببسكرة

يتهدد داء الكلب سكان الأحياء والتجمعات بعدد من بلديات الجهة الشرقية لولاية بسكرة؛  جراء الانتشار الواسع للكلاب الضالة. بعد أن ذكر الكثير من المواطنين تعرضهم لاعتداءات هذه الحيوانات، التي يبقى خطرها قائما على مدار 24 ساعة، بعد أن تحولت هذه المعضلة إلى معاناة لا تطاق تهدد حياة السكان و أبنائهم المتمدرسين، خاصة في الطور الابتدائي، أين تعترضهم أعداد منها مشكلة مصدرا حقيقيا للخطر كان آخر ضحاياها الأيام الماضية، أين تعرض طفل لنهشها. و قد ناشد السكان مرارا السلطات المحلية لأجل التدخل، لعدم استفحال الظاهرة خصوصا و أن الموسم الفارط عرف تسجيل عشرات الحالات من الأمراض المتنقلة، عن طريق الحيوانات والحشرات، من مجموع الحالات المرضية المصرحة إجباريا…   وللحد من هذا التزايد فالأمر يستدعي تمكين السلطات المحلية من الذخيرة اللازمة، للشروع في حملة القضاء على هذه الحيوانات، التي ساهم التدهور البيئي الخطير والانتشار العشوائي للنفايات في حدتها، كما ساهم الظلام ببعض الشوارع والأحياء بعدد من المدن والقرى في انتشارها بشكل مخيف .

 ق/ج

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق