أخبار الجنوب

يعيشون نقائص بالجملة سكان حي المستقبل الجنوبي بتقرت يستغيثون من غبن خيّم عليهم سنينا طويلة

ناشد أهالي حي المستقبل الجنوبي  بتقرت، السلطات المحلية لإخراجهم من المعاناة التي يعشونها و طال أمدها و المتمثلة، في أن الحي يفتقد  أدنى شروط  الحياة البشرية. فالحي مند نشأته و هو يعرف العديد من النقائص و على رأسها انعدام الإنارة العمومية فهناك أجزاء منه لا يُرى منها شيء بسبب الظلام الدامس

والذي جعل من الحي غطاء و مرتعا لجميع المنحرفين وعلى رأسهم محترفو السرقة ومروجو المخدرات والحبوب المهلوسة. كما أن الظلام الغالب على الحي جعله محيطا مهيأ للحشرات الضارة و المعروفة بنشاطها صيفا كالعقارب و الزواحف من الثعابين و الأفاعي، ناهيك عن الانكسارات سواء بقنوات الصرف الصحي أو قنوات الماء الشروب و التي تشكل في العديد من الأوقات بركا تنبعث منها روائح كريهة و تعيق المارة، وساهمت في ظهور البعوض…  هذا من جهة، ومن جهة أخرى أكد السكان  على معاناتهم من بقايا الردم وأكوام القمامة والنفايات المنتشرة بعدة أماكن منه،  لجعل الحي من طرف البعض من الناس القادمين من جهات أخرى، مكبا وموقعا لها، بالإضافة لعدم تعبيد طرقاته و كثرة الحفر و المطبات  و الرمال الكثيفة  و قد كانت التحرير شاهد عيان على تحول الحي ليلا إلى مرعى للإبل و مسرح  للكلاب الضالة،  فهناك خطر كبير في الحركة الايلية خاصة على الراجلين بالإضافة إلى ذلك العجز في عملية النقل من وإلي الحي من طرف شبكة النقل الحضري، مما يجعل سكان الحي تحت رحمة مركبات الخارجين عن القانون (الفرود ) ومرغمين لدفع مبلغ  200 دج أو أكثر  لأجل التوجه نحو مركز المدينة،  في الأخير طالب أهالي حي المستقبل الجنوبي القليل من الاهتمام و الاستجابة لانشغالاتهم من طرف الجهات المحلية  ورفع الغبن عنهم بما يناسب من الحلول.

ع.ر.كنوز

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق