أخبار الوادي

لتفادي التسممات الغذائية حملة وقائية لحماية المستهلك بالأسواق الجوارية

عرفت اسواق ولاية الوادي انتشارا لبعض أعوان مراقبة المواد الغذائية التي يكثر عليها الطلب في رمضان، والتي يقع عرضها تحت أشعة الشمس امام محلات وفي الطريق العام وفي الاسواق الاسبوعية، كالمياه المعدنية المعلبة والحليب والمشروبات الغازية وغيرها من المواد الحساسة وستتواصل هذه الحملة الى ما بعد رمضان، والهدف منها التقليص من المخاطر الصحية التي تطال المستهلك نتيجة تناوله لمواد فاسدة، جراء ارتفاع الحرارة ،خاصة وان بعض التجار يعمدون الى اطفاء المبردات ليلا واعادة تشغيلها صباحا للاقتصاد في تكلفة فاتورة الكهرباء ، وقد استشرى هذا السلوك لدى العديد من التجار والباعة، ليشكل بدوره ارهابا غذائيا قد يعرض حياة المستهلك للخطر مقابل توفيرهم لبعض المال، وفي هذا الصدد ،كان لابد من وضع مركز نداء ولائي على ذمة المواطنين، لتسجيل شكاوى المستهلكين ورصد المخالفات خاصة بعد رصد حالات للتسمم الغذائي، جراء ايقاف مبردات المواد الاستهلاكية الحساسة كالحليب ومشتقاته ليلا، مادام ذلك يتعارض مع شروط الصحة، لما يسببه من تكوين للفطريات والبكتيريا، ويؤدي بالتالي الى تلف وتعفن هذه المواد  مما يسبب في تسممات غذائية يدفع ثمنها المستهلك والدولة على حد سواء، ناهيك عن الاضرار الصحة المترتبة عن ذلك.

قدوده مبارك

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق