أخبار الجنوب

تدشين مجسد الطالب حشاني العمري بحي 630 مسكنا بتقرت

أشرف مدير الشؤون الدنية والأوقاف كريم لشاني على تدشين مسجد الطالب حشاني العمري بحي 630 مسكنا بتقرت.  حيث ثمن مدير الشؤون الدينية الإنجاز ووصفه بقلعة من قلاع الإسلام من شأنه تسهيل إقامة الشعائر الدنية وعلى رأسها الصلوات  وتخفيف تكبد العناء على الناس، بعدما كان يتطلب إقامة شعائر الصلوات قطع مسافات بعيدة ذهابا وإيابا. كما أضاف أن  تدشين  المجسد جاء تجسيدا لبرامج وزارة الشؤون الدينية والأوقاف وعملا بتوصيات والي ولاية ورقلة الراشدة، كما عبر عن رضاه واصفا مسجد الطالب حشاني العمري بالمكسب الثمين للولاية ككل، وإلى المقاطعة الإدارية المنتدبة تقرت بصفة خاصة.  وفي ذات السياق قدم مدير الشؤون الدنية والأوقاف لولاية ورقلة كريم لشاني أسمى امتنانه وجزيل شكره لكل من ساهم  من بعيد  أو قريب في بناء وإنجاز المسجد في كل مراحله،  متمنيا للجميع مزيدا من التوفيق والنجاح في خدمة الدين الإسلامي  ومواطني المنطقة وهنائهم بمناسبة الشهر الكريم، متمنيا لهم صياما مقبولا وذنبا مغفورا  وقد أوضح إمام المسجد فوزي فضل ،  أن أمر بناء المسجد لم يكن هينا ولكن بفضل سواعد وعطاءات المحسنين وصبرهم ومثابرتهم، تم إتمامه  تتقدمهم جمعية المسجد بمن لازال فيها إلى حد ساعة كتابة هذا الموضوع ومن كان في صفوفها وغادرها بعدما أدى الواجب على أكمل وجه، من قبل وأشار أن الجمعية برئيسها وإمام المسجد ما هم إلا خدام لبيوت الله وسكان الحي…  وأن الصرح الجديد هو من الجميع وإلي الجميع ودعا المصلين إلي الحفاظ عليه وخاصة الشباب منهم ، وقد عبر في الختام   رئيس جمعية المسجد براهيم  مبعوج  عن فرحته وخاصة بتزامن التدشين مع  ليلة حلول الشهر الكريم رمضان، وأن الفضل يعود لله  ولمن أعان من بعيد أو قريب في تجسيد  التحفة الإسلامية مسجد الطالب حشاني العمري على أرض الواقع، بالرغم من بعض العراقيل والتي تطلبت العناء في بعض الأوقات والصبر لتجاوزها ليؤكد إبراهيم مبعوج أن الجمعية برجالها و أعضائها، ماضية في طريق خدمة مواطن الجهة والمسجد والباب مفتوح للجميع لالتحاق بعضوية بالجمعية أو إبداء الرأي والمشورة لها

ع.ر.كنوز   

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق