D أخبار اليوم

مؤسسات جزائرية تقتحم السوق البريطانية

عرضت 30 مؤسسة تنشط في مجال الصناعات الغذائية بالصالون العالمي للأغذية والمشروبات بلندن مجموعة متنوعة من أفضل المنتجات الجزائرية، بهدف إيجاد مكان لها في السوق البريطانية.
وشارك متعاملون جزائريون في الطبعة الـ299 لهذا الصالون، بدعم من طرف مؤسسة سافاكس والوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية على أمل ولوج أسواق أخرى خارجية خاصة الأوروبية منها.
وعرف الجناح الجزائري عرض العديد من المنتوجات مثل التمور وزيت الزيتون والتين المجفف والعجائن الغذائية والكسكس، بالإضافة إلى مشروبات وخضر وفواكه وحلويات تقليدية مطابقة للمقاييس العالمية.
وأكد ممثلو العديد من المؤسسات الجزائرية التي لها خبرة في التصدير نحو فرنسا وإفريقيا، في تصريحات لوكالة الأنباء الجزائرية أهمية المشاركة في مثل هذه التظاهرات، من أجل إقامة علاقات مع عارضين ومتعاملين آخرين ولإيجاد زبائن في المملكة المتحدة.
وأوضح بعض العارضين أنه فضلا عن الجودة العالية للمنتوجات الجزائرية المعروضة، فإنهم يعتمدون أيضا على أسعار تنافسية من أجل الولوج إلى أسواق جديدة وتوقيع عقود في المملكة المتحدة.
ويأتي حضور المؤسسات الجزائرية في صالون لندن للصناعات الغذائية، في إطار مشاركة الجزائر في التظاهرات الاقتصادية في الخارج في إطار سنة 2017.
وصرح السيد عيسى زغماتي مدير التعاون في الوكالة الوطنية لترقية التجارة الخارجية أن (الصندوق
الخاص لترقية الصادرات تكفل بـ80 بالمائة من تكاليف كراء الأجنحة وإدخال السلع)، مضيفا أن بريطانيا تعتبر أحد أسواق الصناعات الغذائية الأكثر حيوية في العالم…  إذ تحتل المرتبة الثالثة أوروبيا والخامسة عالميا وسيكون من المهم أن تدخلها الجزائر.
ويعتبر معرض لندن العالمي من أهم المعارض في لندن، حيث يجتمع فيه كل المنتجين والمصدرين في قطاعات المشروبات والألبان والحلويات واللحوم والمنتوجات البحرية والمنتوجات ذات الصلة بصناعة الخبز.
ويعرف المعرض في طبعته الـ29 مشاركة 1350 عارضا ، جاؤوا من 57 بلدا من بينهم 3 بلدان عربية وهي الجزائر وتونس ولأول مرة فلسطين ويرتقب المنظمون تسجيل 30.000 زائر من 100 بلد.
وقد عرفت طبعة 2015 أكثر من 28.000 زائر و1137 عارضا جاؤوا من 55 بلدا.

ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق