D أخبار اليوم

أسعار الملابس و الأحذية ترتفع بـ 06ر13 بالمائة

رغم فترة “الصولد”:

أسعار الملابس و الأحذية ترتفع بـ 06ر13 بالمائة

سجل الديوان الوطني للإحصائيات التغير السنوي للأسعار عند الاستهلاك ارتفاعا بـ 1ر8 بالمائة في جانفي 2017 مقارنة بجانفي 2016 وهذا رغم انطلاق فترة التخفيضات “الصولد منتصف الشهر الماضي.

وبالنسبة للتطور الشهري لمؤشر الأسعار عند الاستهلاك في جانفي 2017 مقارنة بديسمبر 2016 فبلغ 8ر1 بالمائة و هو معدل شهري أكثر ارتفاعا من ذلك المسجل في جانفي 2016 مقارنة بنفس الشهر من 2015 (8ر0 بالمائة).

وفيما يتعلق بوتيرة التضخم السنوية ، بلغت 7ر6 بالمائة إلى غاية جانفي 2017 مع العلم،أن وتيرة التضخم السنوية لجانفي 2017 تمثل تطورا مؤشراللأسعار عند الاستهلاك في الفترة من فيفري 2016 إلى جانفي 2017 مقارنة بالفترة من فيفري 2015 إلى جانفي 2016.

وبخصوص التغيرات السنوية حسب مجموعات المنتجات  فارتفعت أسعار المواد الغذائية بـ 9ر6 بالمائة في جانفي 2017 مقارنة بنفس الفترة من 2016.

و في هذه المجموعة سجلت أسعار المنتجات الفلاحية الطازجة ارتفاعا ب 53ر8 بالمائة والمنتجات الغذائية-الصناعية ارتفاعا بـ 3ر5 بالمائة. وقد تم تسجيل أكبر الزيادات بالنسبة للطماطم والبطاطا والبيض.

أما أسعار الدجاج و المندرين و البرتقال فشكلت أهم المنتجات التي شهدت انخفاضا في جانفي 2017.

وبالنسبة للمنتجات المصنعة غير الغذائية، فارتفعت أسعارها ب 22ر10 بالمائة في جانفي 2017 مقارنة بنفس الشهر من 2016 في حين قفزت أسعار الخدمات ب 02ر7 بالمائة.

وفي هذه المجموعة ارتفعت أسعار الملابس و الأحذية ب 06ر13 بالمائة و السكن ب 8ر2 بالمائة والأثاث ب 2ر5 بالمائة ومنتجات الصحة والنظافة الجسدية ب 7ر5 بالمائة و النقل والاتصال ب 12 بالمائة والترفيه والثقافة والتربية ب 5ر1 بالمائة.

وفيما يتعلق بالتغير الشهري للأسعار فقد شهدت أسعار المنتجات الغذائية ارتفاعا ب 5ر2 بالمائة في جانفي2017 مقارنة بديسمبر 2016 حيث زادت أسعار المنتجات الفلاحية الطازجة ب 1ر3 بالمائة والمنتجات الغذائية-الصناعية ب 2 بالمائة على خلفية ارتفاع أسعار الحبوب و مشتقات الحليب و الزيوت.

و تم تسجيل أكبر الارتفاعات بالنسبة للبطاطا و الأسماك الطازجة و الخضر و الفواكه الطازجة في حين عرفت أسعار الدجاج و البيض انخفاضا.

وبالنسبة للمنتجات المصنعة غير الغذائية فارتفعت ب 8ر1 بالمائة في جانفي 2017مقارنة بديسمبر 2016 ؛ في حين ارتفعت أسعار الخدمات ب 2ر0 بالمائة.

وفي هذه المجموعة ارتفعت أسعار الملابس و الأحذية ب 8ر1 بالمائة خلال فترتي المقارنة والسكن والأعباء ب 5ر0 بالمائة و النقل و الاتصال ب 02ر1 بالمائة. و في المقابل انخفضت أسعار منتجات الترفيه والثقافة و التربية  ب 5ر0 بالمائة في حين شهدت أسعار الأثاث و منتجات الصحة استقرارا.

ويتوقع قانون المالية لسنة 2017 أن تبلغ نسبة التضخم هذه السنة 4 بالمائة.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق