أخبار الوادي

بنك BDL بالوادي لجنة عالية المستوى للاطلاع على تسيير شؤون البنك

حلت لجنة ادارية عالية المستوى للاطلاع على حقيقة تسيير شؤون فرع بنك التنمية المحلية بولاية الوادي بعد الشكاوى المتعددة و المقدمة من طرف بعض زبائن هذه الاخيرة . وقالت مصادر ان اللجنة المذكورة تتكون من 4 مسؤولين كبار منهم نائبا الرئيس المدير العام لبنك التنمية المحلية السيد كريم محمد و المدير الجهوي بولاية ورقلة لنفس البنك. وحسب تصريحات عدد من الزبائن ، فان الخدمات المقدمة من طرف فرع بنك التنمية المحلية بولاية الوادي متردية و متدنية و لا تعكس الدعم الذي تتلقاه من طرف الدولة . وأرجع بعضهم سبب ذلك للنقص الفادح لعدد الموظفين والعمال بهذا البنك ، وما وقفت عليه التحرير أن المدير السابق والحالي ، يقومان شخصيا بتقديم الخدمة للزبائن مباشرة ، كما واوضح المشتكون ان مقر البنك الموجود بحي 400 سكن يعتبر الاسوأ و لا يليق ان يكون لمؤسسة بنكية سواء من حيث الهيكل او حتى من حيث الاثاث الموجود بداخله,  كما ان الخدمات المقدمة للزبائن  و المتعلقة بدفاتر الصكوك البنكية , البطاقات المغناطيسية او |”كارت فيزا” بطيئة و الحصول عليها يتطلب اشهرا، عكس ما هو موجود في البنوك الاخرى. و اضافت ذات المصادر ان الامر لا يتعلق بالزبائن العاديين فحسب  بل حتى المستثمرين و رجال الاعمال حيث ان التعامل مع هؤلاء لا يعكس بتاتا توجهات الدولة في تشجيع الاستثمار وعمليات التصدير حيث ان الاجراءات البنكية بالنسبة لهؤلاء لا تزال بطيئة . وحسب احد الزبائن فقد أدى البطء في نوعية التسيير الى  توجه العديد من الزبائن الى مؤسسات بنكية اخرى و فتح حسابات هناك . و اضاف ان الخدمات المتعلقة بالقرض العقاري , الاستثماري او قرض الاستغلال  تعرف هي كذلك بطء عكس التعليمات الصادرة عن الرئيس المدير العام للبنك التي تأمر بدراسة الملفات خلال  ايام فقط . هذا و يأمل زبائن فرع بنك التنمية المحلية بولاية الوادي من اللجنة المذكورة ان تعمل على تحسين تسيير شؤون البنك المذكور بداية باختيار مقر لائق الى تسهيل الاداءات و الاجراءات التعاملية. من جهته اكد مدير فرع بنك التنمية المحلية بولاية الوادي السيد عزالدين زقب لجريدة “التحرير” ان  اللجنة الموفدة من المديرية العامة هدفها اختيار مكان اخر لانجاز مقر جديد للبنك مضيفا انه لا يوجد أي بطء للحصول على القروض بأنواعها و لا أي تأخر في اقتناء الصكوك البنكية او البطاقات المغناطيسية باستثناء التأخر الملحوظ المتعلق ب كارت فيزا و سببه مشكل تقني في النظام و قد تم حله. هذا و اشار المسؤول الى النقص الملحوظ في عدد موظفي البنك بعد احالة عدد منهم الى التقاعد موضحا انه سيتم سد هذا النقص قريبا
رزاق سالم يوسف

 

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق