B الواجهة

وزراء المالية للحوار 5+5 يدعون إلى إيجاد حلول لاختلالات النظام المالي

وزارة الماليةدعا وزراء المالية للحوار 5+5 لغرب المتوسط بباريس مجموعة العمل المالي و الهيئات الإقليمية إلى إيجاد حلول لاختلالات النظام المالي، في إطار مكافحة تبييض الأموال و تمويل الإرهاب.أكد وزراء المالية للدول العشر لغرب المتوسط المجتمعة بباريس بمناسبة انعقاد الدورة الأولى لهذا المنتدى من بينهم الوزير حاجي بابا عمي، عقب مناقشاتهم حول الشفافية المالية على “أهمية تطبيق المعايير الدولية للشفافية التي حددتها مجموعة العمل المالي و وضع أجهزة لمكافحة تبييض الأموال، و تمويل الإرهاب و هذا طبقا لتوصيات المجموعة”.و دعا المشاركون في البيان الختامي مجموعة العمل المالي و الهيئات الدولية إلى “التعاون مع المنظمات الدولية الأخرى لتعزيز أعمالها المتعلقة بتحديد اختلالات النظام المالين و إيجاد حلول للمشاكل التي يعاني منها” معتبرين التعاون مع القطاع الخاص “ضروري” كونه “يملك معلومات هامة في مجال مكافحة هاتين الآفتين”.و على الصعيد الثنائي اعترفوا بوجود من بين الأجهزة المكلفة بمكافحة تمويل الإرهابن أداة “فعالة” تتمثل في “جهاز يسمح بتجميد أرصدة الأشخاص المعنيين على التراب الوطني خاصة بطلب من بلد آخر أو هيئة مختصة”  حسبما تم توضيحه في البيان الختامي لمجموعة ال5+5 لوزراء المالية، التي ستترأسها الجزائر رفقة فرنسا خلال الاجتماعات المقبلة.

و فيما يخص المجال الجبائي شجع المشاركون على مواصلة الحوار الثنائي بين الإدارات الجبائية لضمان تطبيق “موحد” لأحكام الاتفاقياتالجبائية الموجودة، مما سيساهم في “تعزيز التعاون بين الدول و تحسين إطار التبادلات التجارية، مع تأمين وضعية الملزمين بالضريبة”.وفي المجال الجمركي  أوصوا بمواصلة التعاون في إطار الحوار 5+5 مالية من خلال تفضيل التسيير “المنسق” للحدود الذي يمنح “نجاعة أكبر”، في مكافحة عمليات المتاجرة الكبرى و الارهاب و تمويله. و يرى الوزراء أن تكوين الأعوان يشكل “قاعدة لتحقيق المهام الموكلة لإدارة الجمارك، وإبقاء نجاعة العمل الجمركي في سياق يشهد تحولات”.

وبخصوص الجوانب المالية للتغير المناخي  أشاد الوزراء بدخول اتفاق باريس حيز التنفيذ و أعربوا عن ارتياحهم للالتزامات المتخذة و المبادرات التي أطلقت، خلال ندوة مراكش.وفي هذا السياق  أعربوا عن ارتياحهم لخارطة الطريق التي حضرتها البلدان المتقدمة لبلوغ هدف تعبئة 100 مليار دولار في حدود 2020 من مصادر مختلفة.  و بخصوص الصندوق الأخضر من أجل المناخ  ألح وزراء المالية على أهمية ضمان “استفادة ناجعة” من الموارد المالية للصندوق الاخضر،  مؤكدين على ضرورة رفع قدرة القطاع المالية على تعبئة استثمارات القطاع الخاص لتكييف الاستثمارات.

ق/و

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق