B الواجهة

انخراط المغرب في الاتحاد الأفريقي اعتراف بالصحراء الغربية

القائم بالأعمال بسفارة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية يؤكد:

انخراط المغرب في الاتحاد الأفريقي اعتراف بالصحراء الغربية

المغرب

أوضح القائم بالأعمال بسفارة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بالجزائر محمد الشيخ أن القمة الـ28 للاتحاد الأفريقي في أديس أبابا التي ستعقد يومي الـ 30 و الـ 31 من الشهر الجاري ، هي قمة متميزة لأن 54 دولة ستحضرها، مبرزا أن المغرب يقوم بعدة مناورات سواء على مستوى الأمم المتحدة وكذا مع الاتحاد الأوروبي للعودة من جديد للانخراط في الاتحاد الافريقي بعد أن عاش عزلة كبيرة بعد خروجه من منظمة الوحدة الافريقية .

و أضاف محمد الشيخ خلال نزوله ضيفا على برنامج ضيف الصباح بالقناة الإذاعية الأولى أن الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ليس لها أي اعتراض على  انخراط المغرب من جديد في الاتحاد ،  لكن بشروط تتمثل أساسا في احترام ميثاق الاتحاد الأفريقي و هو شرط أساسي، مؤكدا على أن انخراط المغرب في الاتحاد الأفريقي هو اعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية واعتراف بحدودها التاريخية.

وأكد المسؤول  على أن انخراط المغرب في الاتحاد الافريقي سيمثل انتصارا قويا للقضية الصحراوية لكون أن المغرب سيضطر للحضور  في الجلسات التي توجد بها جمهورية الصحراء الغربية  و المغرب ملزم باحترام ميثاق الاتحاد الأفريقي و هو من شروط انخراطه مجددا في الاتحاد.

وأبرز محمد الشيخ أن الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تعد من الدول التي أسست الاتحاد الأفريقي والتي تلعب دورا بارزا و مهما و محوريا في إطار هذا الاتحاد.

وأشار المتحدث ذاته  إلى أن هناك دولا قليلة تدعم مسعى عودة المغرب إلى الاتحاد و هو يريد من عودته عن طريق الانخراط من جديد في الاتحاد الأفريقي خلق عراقيل و مشاكل داخل الاتحاد و هو في غنى عنها.

و استطرد قائلا إن العالم اليوم توجد به تكتلات قوية و الاتحاد الأفريقي في غنى تام عن الانشقاقات و عن الخلافات داخله، لأنه اتحاد قوي بمكوناته وبدوله و يسعى إلى نمو القارة ، مشيرا إلى أن نوايا المغرب سيئة في هذا المسعى.

لؤي ي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق