ثقافة و أدب

بدعم من المركز الجزائري لتطوير السينما مؤسسة ريال دريم ديجيتل تطلق أول دورة وطنية للفيلم المتحرك

في خطوة جديرة بالاهتمام في مجال تطوير السينما، تنظم مؤسسة ”ريال دريم ديجيتل” بمشاركة أستوديو ”البراق” دورة وطنية، تعد الأولى من ناحية برنامجها المتنوع، واختصاصها الذي لم يشرع فيه في السابق، وهو الفيلم المتحرك  بالجزائر العاصمة من يوم 28 إلى 31 ديسمبر، وقد بُرمجت عدة ورشات تكوينية وحصص فنية ”ماستر كلاس” للمهن التي يحتاجها الفيلم  المتحرك، وفقا للمنظمين والقائمين على الدورة .

الدورة الأولى يشرف عليها بعض المنتجين من مؤسسة ”ريال دريم ديجيتل” بدعم من المركز الجزائري لتطوير السينما، وستحمل ورشة واحدة حول كتابة السيناريو، ويعول المنظمون على استقبال عدد لا بأس به حول ورشة كتابة السيناريو لأنها مهمة جدا في عالم السينما ، وكما سيناقش في نهاية الورشة بعض السينمائيين المعرفين في الجزائر على غرار ” كمال زكور ” و ”وبشير طيب شريف” مواضيع متعلقة  بكيفية إنجاز الفيلم المتحرك وأنواعه .

وبما أن دعم الدورة من المركز الوطني لتطوير السينما، سيتقدم منتجون ومخرجون من المركز لتقديم محاضرات ثقافية حول الرهانات الصعبة التي تواجه إخراج الفيلم المتحرك وكيفية التغلب عليها، إلى ساعة الانتقال إلى عرض بعض الأفلام الجزائرية مع برنامج للأطفال ،ويبقى هدف الدورة الأولى لأيام الفيلم المتحرك بالجزائر، إبراز نوعية الفيلم المتحرك  غير المعروف لدى الجمهور  .

 جمال الصغير

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق