حدّث و لا حرج

مواطنون يتساءلون: هل زعبيط ظالم أم مظلوم ؟

علامات استفهامالكل اليوم يتحدث عن زعبيط مخترع دواء “رحمة ربي” ، بعضهم اعتبره “مظلوما “، قام باختراع مكمّل غذائي ليساعد المرضى على الشفاء، والبعض الآخر اعتبره “ظالما ومشعوذا استطاع أن يضلّل الرأي العام بما فيه وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، خصوصا بعد الوثائق الأخيرة التي سرّبها، الدكتور سموك محمد شوقي، والتي أكد من خلالها أنّ زعبيط لم يدرس في جامعة جنيف، وهو ما أكده هذا الأخير الذي اعترف أنه لم يدرس الطب في جنيف بحجة الإرهاب، معتبرا أنّ البعض أراد تحطيمه وتكسيره،

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق