علوم و تكنولوجيا

5 سنوات سجن لأميركي اخترق البريد الإلكتروني للمشاهير

عوقب رجل من جزر الباهاما بالسجن خمس سنوات في الولايات المتحدة أمس الثلاثاء، اخترق حسابات البريد الإلكتروني، لسرقة أفلام ونصوص تلفزيونية لم تعرض، ومعلومات شخصية ولقطات فيديو جنسية صريحة، وبيعها.

وأصدر بول إنغلماير القاضي بالمحكمة الجزائية الأميركية في مانهاتن، الحكم على ألونزو نولز الذي احتفظ بقائمة تحتوي على عناوين بريد إلكتروني وأرقام هواتف، تضم ما لا يقل عن 130 من المشاهير.

وأقر نولز في مايو/ أيار بأنه مذنب في اتهامات جنائية بانتهاك حقوق الملكية وسرقة بيانات شخصية. وقال إنغلماير مخاطبا نولز “لديك سهولة واضحة في التعامل مع أجهزة الكمبيوتر. لكنك اخترت استخدام مواهبك لغايات سوداء وغير قانونية”.

وقال مدعون إن نولز وهو من فريبورت في جزر الباهاما، حصل على حسابات ممثلات وموسيقيين وآخرين، وأرسل فيروسا لأجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم، ثم قام بإرسال إشعارات مزيفة عن طريق البريد الإلكتروني بأن حساباتهم تعرضت للسرقة، طالبا كلمات السر الخاصة بهم.

وأضاف المدعون أن نولز وعمره 24 عاماً، سرق ما لا يقل عن 25 فيلماً ونصوص تلفزيون لم تعرض، وسرق أيضاً مقطوعات موسيقية ووثائق مالية وصوراً ولقطات فيديو حميمية.

ولم يتم الكشف عن شخصيات معظم المشاهير الذين وقعوا ضحية. لكن واحدة من هؤلاء، هي ناتوري ناوتن نجمة مسلسل “باور” الذي تذيعه شبكة ستارز، والتي قالت للمحكمة في مداخلة مسجلة بالفيديو بأنها تشعر بأنها “تعرضت لانتهاك”.

وألقي القبض على نولز في 21 ديسمبر /كانون الأول عام 2015، بعدما سافر إلى نيويورك لبيع ضابط العديد من النصوص، ومعلومات شخصية لعدد من الأفراد، مقابل 80 ألف دولار.

 واعتذر نولز أمام المحكمة يوم الثلاثاء عن سلوكه قائلا إنه يشعر بالندم.

هاكرز 1222

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق