ثقافة و أدب

بحضور باحثين من أرض الوطن وخارجه جامعة غرداية تنظم ملتقًى دوليا حول ” الموروث الثقافي ودوره في خدمة المجتمع والتنمية”

تحت شعار “الموروث الثقافي ودوره في خدمة المجتمع والتنمية” نظمت جامعة غرداية بالتنسيق مع مخبر التراث الثقافي والأدبي بالجنوب الجزائري ملتقى دوليا هو الاول من نوعه في الجزائر، بمشاركة خبراء وأساتذة جزائريين وأجانب قدموا من عدة دول على غرار المغرب ،تونس والعراق ومصر ولبنان ونيجيريا وليبيا؛ وبرعاية ولاية غرداية، المجلس الشعبي الولائي و كل من المجالس الشعبية لبلديات الولاية وبحضور والي ولاية غرداية السيد عز الدين مشري و الوفد المرافق له… وفي حديثه “للتحرير” أكد رئيس جامعة غرداية أن هذا الملتقى يعبّر عن أصالة وعراقة منطقة غرداية التي تعتبر مدينة تحفة حيث أن الزائر لها ينبهر بجمالها وشكلها المعماري اضافة الى طبيعة سكانها ، وأن اعتراف منظمة اليونسكو بها سنة 1981 كتراث ثقافي علمي هو دليل على زخمها بالمقومات التراثية مضيفا على أن مثل هذه الملتقيات مفيدة للطالب و الباحث وفي نفس السياق عبرت إيمان مهران دكتورة في الثقافية المادية من مصر، عن سعادتها لتنظيم هذا الملتقي الذي قالت عنه، ان توقيته كان جد مناسبا ليكون تنسيقا بين الدول العربية من أجل إحياء التراث لإيجاد رؤية موحده لذلك، خلال الملتقى، أكد الأساتذة المحاضرون أن الموروث الثقافي العربي المادي والمعنوي لو يجد اهتماما من قبل الحكومات سيكون مصدرا للدخل القومي، خصوصا في الولايات الجزائرية الجنوبية .
بورقعة صلاح الدين

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق