ثقافة و أدب

ميهوبي يؤكد : الموقع السينمائي بالعاشور سيكون مفتوحا أمام المنتجين الأجانب

أكد وزير الثقافة عز الدين ميهوبي يوم السبت، أن الموقع السينمائي بالعاشور (الجزائر العاصمة) سيكون مفتوحا أمام المنتجين الأجانب والخواص, مشددا أن إنجازه كان باقتطاع من ميزانية فيلم ابن باديس المقدرة ب35 مليار سنتيم حسبما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية .
ووقف الوزير على شوارع الموقع الذي تم “إنجازه في فترة قياسية لتصوير مشاهد من فيلم ابن باديس” حسب تصريحه, وهو الموقع الذي أنجزه “محترفون بعد دراسة تاريخية”.
وأضاف ميهوبي أن الموقع “سيكتمل خلال أسبوع” ليكون أكثر جاهزية, بينما يتم التحضير لأقسام أخرى.
وبخصوص توسعة الموقع السينمائي بالعاشور، اعتبر الوزير أن الأمر يتعلق ب “مدينة عصرية تواكب تصوير مشاهد حديثة” بالإضافة إلى “موقع يحاكي القصبة العتيقة”, وهو ما سيتم بـ”اقتطاعات لاحقة من ميزانيات أفلام”.
واعتبر الوزير في حديثه أن إطلاق موقع تصوير من “الخطوات الأساسية في بناء الصناعة السينمائية” خاصة أنه “يستجيب للمعايير الاحترافية” ولحاجيات السينما والتلفزيون.
وفي سياق متصل وقف الوزير عند مشاكل ما بعد التصوير، التي تواجه السينما الجزائرية حيث اعتبر أن وزارته “تعمل على إنشاء بيئة سينمائية بالجزائر لما بعد الانتاج” وهو ما يتعلق بالتركيب والمؤثرات ومعالجة الصوت والصورة.
واغتنم ميهوبي الفرصة ليقدم الموسيقى، الجزائري سليم دادة كاشفا أنه سيقوم بإنجاز موسيقى فيلم ابن باديس بعد ان أوكلت إليه مهمة إنجاز الموسيقى التصويرية لفيلم القديس أغسطين.
وبخصوص العروض السينمائية، كشف الوزير أن الديوان الوطني للثقافة والإعلام سيتكفل بإطلاق عروض سينمائية لأحدث الأفلام وتسييرها عبر القاعات المتوفرة بالوطن.
ق/ث

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق