دولي

كلينتون تشعر بتحسن حالتها الصحية وتعترف بتجاهل نصيحة طبيبتها

 قدمت مرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون شرحا يوم الاثنين بشأن وعكتها الصحية بعد أن غادرت إحدى فعاليات إحياء ذكرى أحداث 11 أيلول/ سبتمبر يوم الأحد، قائلة إنها لم تتبع نصيحة طبيبتها.

وأقرت كلينتون بأنها “شعرت بدوار” وفقدت توازنها لمدة دقيقة بعد أن تركت المراسم في مدينة نيويورك صباح الأحد عندما شعرت بأنها “محمومة”.

وقالت كلينتون لشبكة (سي إن إن) إن طبيبتها شخصت إصابتها بالتهاب رئوي يوم الجمعة ونصحتها بأن تستريح لبضعة أيام، لكنها تجاهلت النصيحة لأنها لم تكن تعتقد أن الأمر سيصبح مشكلة بالنسبة لها.

وأضافت كلينتون: “إذا كنت شخصا مشغولا ونشيطا فإنك تحافظ على المضي قدما في ذلك”، مشيرة إلى قرارها حضور مراسم إحياء ذكرى أحداث 11 أيلول/ سبتمبر يوم الأحد في مدينة نيويورك.

وقالت كلينتون (68 عاما) إنها تركت الفعالية عندما شعرت بأنها محمومة لكنها شعرت بتحسن في حالتها بعد أن ذهبت إلى سيارة فان مكيفة وشربت بعض الماء. وأضافت أنها اعتقدت أن نوبات السعال التي حدثت لها في وقت سابق من الأسبوع سببها الحساسية.

وبعد أن استراحت بمنزلها في تشاباكا بمدينة نيويورك، قالت إنها ستعود إلى الحملة الانتخابية في أسرع وقت ممكن.

وواجهت كلينتون انتقادات بسبب عدم كشفها عن تشخيص حالتها الصحية مع وجود ميل للاحتفاظ بالخصوصية.

وأصدرت حملتها الانتخابية تفاصيل عن مرضها فقط بعد تداول مقطع فيديو عن عدم استطاعتها الوقوف بثبات على قدميها قبل أن يتم نقلها إلى سيارة فان بمساعدة معاونيها.

ودافعت كلينتون عن نفسها خلال مقابلة مع (سي إن إن) وقالت إنها “أوفت بالفعل بمستوى عال من الشفافية”.

وكان المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب قد قال يوم الاثنين إنه يأمل في “الشفاء العاجل” لمنافسته المرشحة الديمقراطية.

وتابع ترامب في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز: “شيء ما يحدث، ولكني آمل أن تسترد عافيتها وتعود إلى طريقها، وأن نراها في المناظرة”.

وكان قطب العقارات الملياردير قد أشار إلى الحالة الصحية لكلينتون في كثير من الأحيان أثناء حملته، معتبرا أنها لا تملك “القوة والقدرة على التحمل” لتكون رئيسة.

وقال ترامب (70 عاما) يوم الاثنين إن صحة المرشحين قضية مشروعة في الحملة الانتخابية، مشيرا إلى أنه خضع لفحص بدني في الأيام الأخيرة.5

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق