مجتمع

مغادرة أول فوج من حجاج ولايات جنوب شرق البلاد إلى البقاع المقدسة من مطار ورقلة

غادر أول فوج من حجاج ولايات جنوب شرق البلاد هذا الأحد ليلا أرض الوطن متوجهين إلى البقاع المقدسة بالمملكة العربية السعودية لأداء فريضة الحج،في أول رحلة جوية ذهابا إنطلاقا من مطار عين البيضاء بورقلة.

ويتكون هذا الفوج من ضيوف الرحمان من أكثر من 260 حاجا الذين أقلتهم طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية التي أقلعت في حدود العاشرة والنصف ليلا،يرافقهم فريق من المؤطرين الذين سيتكفلون بتقديم لهم كل الخدمات خلال فترة أداء مناسك الحج.
وجرت مراسم توديع الحجاج الميامين من ولايات ورقلة والوادي وغرداية وتمنراست وإيليزي بحضور السلطات الولائية والمدير العام للديوان الوطني للحج والعمرة يوسف عزوزة حيث قدمت لهم بالمناسبة إرشادات وتوجيهات بخصوص الإقامة بالبقاع المقدسة.
وبمناسبة انطلاق موسم الحج نظمت المصلحة الجهوية لشرطة الحدود بورقلة ندوة صحفية مساء هذا السبت بالمطار  خصصت لاستعراض كافة الإجراءات والتسهيلات التي وضعتها مصالح الأمن الوطني لفائدة زوار بيت الله الحرام سواء عند المغادرة أو العودة إلى أرض الوطن .
وقد برمجت المديرية الجهوية للخطوط الجوية الجزائرية (ورقلة) لموسم حج 2016 تسع (9) رحلات جوية لنقل أكثر من 2.370  حاجا من ولايات جنوب شرق الوطن .
ويتعلق الأمر بسبع (7) رحلات إنطلاقا من مطار عين البيضاء (ورقلة ) ورحلتان (2) من مطار ولاية الوادي حيث ستتواصل رحلات الذهاب من مطار ورقلة تباعا إلى غاية 4 سبتمبر المقبل مثلما أوضح المدير الجهوي محمد توفيق بونوة.
ومن المنتظر أن تنطلق أول رحلة ذهاب يوم 30 أوت الجاري من مطار ولاية الوادي فيما برمجت الرحلة الثانية به في الأول من سبتمبر المقبل لنقل ما مجموعه 520 حاجا في اتجاه مطار جدة الدولي وفق ما ذكر المصدر.
وستكون رحلات الذهاب الثلاث الأولى من ورقلة نحو المدينة المنورة والأخرى باتجاه مطار جدة الدولي حسب البرنامج الذي أعدته شركة الخطوط الجوية الجزائرية.
وستخضع رحلات العودة من البقاع المقدسة نحو مطاري ورقلة والوادي لنفس الظروف التنظيمية لرحلات الذهاب وذلك في الفترة الممتدة من 20 سبتمبر وإلى غاية 5 أكتوبر القادم  مثلما أشار ذات المسؤول .

اظهر المزيد

محرر

كاتبة بجريدة التحرير الجزائريه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق