B الواجهة

بن غبريط تكشف :الحكومة ستفصل في مقترحات “إصلاحات البكالوريا” يوم 20 أوت

بن غبريط

من المقرر أن تفصل الحكومة في 24 أوت المقبل، في مقترحات نقابات التربية والوزارة والتي تم عرضها خلال الورشة الوطنية لإصلاحات البكالوريا والتي يتم تطبيقها بداية الدخول المقبل..
ومن بين المقترحات التقليص من أيام الامتحان من 5 إلى 3 أيام وإعادة النظر في بعض المواد التي سيتم الامتحان فيها في الدورة الأولى خلال السنة الثانية والتي سيتم إسقاطها بصفة رسمية من الامتحان.
وصرحت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط على هامش الزيارة التفقدية التي قادتها إلى ولاية تيزي وزو، أن فترة امتحانات شهادة البكالوريا لهذه السنة ستتقلص من خمسة (5) إلى ثلاثة (3) أيام وفقا للائحة العريضة التي تم إعدادها من طرف خبراء ومفتشين في القطاع، على أن يفصل فيها مجلس الحكومة يوم 24 أوت القادم.
وأضافت الوزيرة أن التواريخ الرسمية لامتحانات نهاية السنة، سيتم تحديدها بعد اجتماع مجلس الحكومة، مضيفة أن الإعلان عن الرزنامة الجديدة لهذه الامتحانات ستكون في الوقت المناسب وفقا لالتزامات وإجراءات ستتخذها وزارة التربية الوطنية، بالتنسيق مع دائرات وزارات أخرى وبإشراك الشريك الاجتماعي، وذلك لفائدة الأسرة التربوية والمجتمع. وفي السياق ذاته،.
أوضحت بن غبريط، أن من أهم النقاط التي سيتم الفصل فيها عدد ساعات الامتحان ومحتوى الامتحانات ومعامل المواد والمراقبة المستمرة للتلاميذ وإمكانية التوجه نحو بكالوريا أكثر تقني وعلمي. بالإضافة إلى تصحيح الخلل المتعلق بتغيير معاملات المواد، وقالت الوزيرة : “لقد تمت مناقشة عدة فرضيات بإشراك النقابات وأولياء التلاميذ وهناك إجماع كبير حول تقليص مدة الامتحانات أي ثلاثة أيام عوض خمسة من أجل رفع النجاح أكثر.

محمد علي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق