D أخبار اليوم

اكتشاف مخبإمن الأسلحة في الجنوب

فيما أشادت حركة الامبيا بما يفعله الجيش في الميدان

اكتشاف مخبإمن الأسلحة في الجنوب

 

جيش

تمكنت وحدات الجيش الوطني الشعبي للناحية العسكرية السادسة   من تنفيذ عملية نوعية ناجحة، متمثلة في اكتشاف مخبأ أرضي خاص بالجماعات الإرهابية يحتوي على  كمية معتبرة من الأسلحة النارية

كما أفاد به بيان لوزارة الدفاع في موقعه الرسمي الخميس الماضي. حيث أوضح انه في إطار محاربة الإرهاب تمكنت مفرزة للجيش الوطني الشعبي خلال عملية استطلاعية بالقرب من الحدود الجنوبية  الجزائرية المالية، وبالتحديد في برج باجي  مختار بولاية أدرار، من اكتشاف مخبإ واسترجاع كمية معتبرة من الأسلحة النارية منها رشاش ثقيل 14.5 ملم ، إضافة الى مسدس رشاش من نوع اربي جي ،  إضافة إلى سبعة مسدسات من نوع كلاشينكوف   ثلاث بنادق تكرارية ، بندقية نصف آلية  و20 مقذوفا من نوع اربي جي 7 وسبع حشوات من  نفس الصنف. إضافة إلى 3977 طلقة نارية وقنبلة تقليدية و25 كليوغراما من المواد المتفجرة،   وكمية معتبرة من الذخيرة الحية، وتعتبر هذه العملية الثالثة من نوعها في منطقة برج باجي مختار، هذا العام. أين تم العثور على مخابئ تحوي على أسلحة نارية بأعداد كبيرة؛ وفي نفس السياق  تمكنت وحدات الجيش للناحية العسكرية الخامسة من اكتشاف مخبأ أرضي  بولاية باتنة على خلفية عملية التمشيط التي تشهدها المنطقة؛ حيث تم استرجاع معدات هامة منها كمية معتبرة من الذخيرة والمواد المتفجرة في الوقت نفسه تم اكتشاف مخبأ آخر في تيزي وزو وتفكيك أكثر من 20 قنبلة تقليدية أو لغم ، والعمل لا يزال متواصلا الى حد كتابة هذه الأسطر…،   وكل هذه العمليات النوعية في ظل استمرار الجيش في دك معاقل تنظيم داعش بولاية المدية وبالتحديد في منطقة الرواكش  في اكبر عملية تمشيط قادتها وحدات الجيش في  الناحية العسكرية الأولى، هذا العام، والتي مكنت إلى حد الساعة وحدات الجيش من القضاء على اكثر من 25 إرهابيا،أغلبهم قيادات بارزة في التنظيمات الإرهابية وإلقاء القبض على ثمانية آخرين، فضلا عن تدمير العشرات من المخابئ الأرضية واسترجاع كميات معتبرة من الأسلحة النارية، المتمثلة في رشاشات من نوع كلاشينكوف وأيضا مسدسات آلية من نوع  سيمنوف . هذا وأشادت الحركة الشعبية الجزائرية بالضربات القوية التي نفذتها وحدات الجيش في مختلف علمياتها حيث وصفتها  بالكبيرة في بيان تلقت التحرير نسخة منه، إذ اعتبر ما تقوم به وحدات الجيش هو تأكيد على الدور القيادي  له في الدفاع عن الوطن،  والسير على نهج جيش التحرير الوطني الذي وقف الند للند في وجه القوى الثالثة العظمى  فرنسا. وأضاف البيان الموقع من طرف الامين العام  للحركة عمارة بن يونس، أن  العمليات العسكرية الأخيرة تؤكد  عزم الجيش الوطني الشعبي على مكافحة الإرهاب وحماية البلاد داخليا  وأيضا في الحدود .

هادي أيت جودي

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق