قالوا

سفير فرنسا : كأس أوروبا لن تلغى

فرنسا تتقشف بـ3.6 مليار يورو واقتصادها يتجه للأسوأ

 أعلن سفير فرنسا لدى واشنطن أن بلاده لا تعتزم إلغاء كأس أوروبا في كرة القدم، التي انطلقت في باريس الجمعة، رغم التهديدات الإرهابية والإضرابات، وذلك رداً على تصريحات معاكسة أدلى بها المرشح الجمهوري إلى انتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب.

وقال السفير جيرار آرو، في تغريدة على تويتر، “خلافاً لما صرّح به لتوّه أحد المرشحين فإن فرنسا لا تعتزم إلغاء بطولة أوروبا. يا له من بلد سعيد!”.

وأضاف “حتى في الحملة الانتخابية ترتدي الحقائق بعض الأهمية”.

وشكّلت تغريدة السفير الفرنسي رداً مباشراً على تصريح أدلى به، قبيل ساعات من ذلك، الملياردير الجمهوري، وأعلن خلاله أن باريس تفكّر بإرجاء، لا بل حتى بإلغاء البطولة الأوروبية التي تعتبر ثالث أهم حدث رياضي في العالم.

وخلال مهرجان انتخابي في العاصمة واشنطن، قال ترامب “رأيت لتوي أن في فرنسا لديهم بطولة ضخمة في كرة القدم، حدث بالغ الأهمية والضخامة، وهم يفكرون ربما بإرجائه أو إلغائه بسبب التهديدات وكل المشاكل التي يواجهونها (…) والمتصلة بالإرهاب”.

وأضاف “إنه بالفعل أمر محزن للغاية ومكان تعيس″.

وغالباً ما يوجه ترامب انتقادات عنيفة إلى أوروبا عموماً، وفرنسا خصوصاً، بسبب ما يعتبره تلكؤاً من جانب الحكومات الأوروبية في التصدي للتهديدات الجهادية.

وكان ترامب قال، إثر اعتداءات باريس، إن العاصمة الفرنسية فيها مناطق “متشددة” خارجة عن القانون. وقال يومها “لدي أصدقاء في باريس هم يريدون المغادرة. إنهم مرتاعون”.

ومنتصف أيار/مايو الماضي قال ترامب إن حادث سقوط الطائرة المصرية في البحر المتوسط، أثناء رحلة بين باريس والقاهرة، سببه على الأرجح هجوم إرهابي، لا سيما وأن الطائرة أقلعت من فرنسا.

وانطلقت بطولة أوروبا في كرة القدم مساء الجمعة بمباراة افتتاحية بين منتخب الدولة المضيفة فرنسا ومنتخب رومانيا، في مباراة انتهت بفوز أصحاب الأرض بنتيجة 2-1.

 

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق