Eأخبار الساعة

مواجهات بين عائلتين بالسلاح الأبيض تخلّف العديد من الجرحى بقسنطينة

من أجل ركن سيارة

 

مواجهات بين عائلتين بالسلاح الأبيض تخلّف العديد من الجرحى بقسنطينة

سلاح ابيض

فتحت القيادة  الجهوية الخامسة للدرك الوطني تحقيقا في حيثيات شجار عنيف دار بين عائلتين بالسلاح الأبيض، مع استعمال العصي و الحجارة في رشق مسكن أحد الخصمين، و هذا بسبب  اختلافهما على ركن سيارة، حيث أسفر على جرح العشرات فيما بينهم، و هذا على إثر مكالمة هاتفية تلقتها  في حدود الساعة  العاشرة ليلا من تاريخ 14 ماي الجاري،  من مركز العمليات بمقر المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بقسنطينة،  مفادها وجود شجار ببلدية الخروب ولاية قسنطينة، في نفس اليوم وفي نفس التوقيت تقدم إلى مقر الفرقة المحلية ، المسمى (ب ع ) البالغ من العمر 33 سنة متأثرا بجروح بليغة، راغبا في رفع شكوى الضرب والجرح العمدي بسلاح أبيض ضد ( ب م ) البالغ من العمر 51 سنة و المسمى ( ب ت ) البالغ من العمر 27 سنة ، على إثرها تم تشكيل دورية و التنقل إلى عين المكان ، عند وصول الدورية وجدت مجموعة من السيارات مركونة بوسط الحي ، وبجانبها مجموعة من أشخاص يقدر عددهم بحوالي عشرة أفراد، على رأسهم عائلة ( ب م ) وأبناؤه ، تم تفتيش مكان الشجار، حيث تم العثور على الأسلحة البيضاء تتمثل في سيف طويل ذي مقبض خشبي و سكين ذي ثلاث نجوم و عصا خشبية قرب منزل الضحية ، تم تفتيش الحاضرين و تفتيش المركبات و اقتياد المتورطين إلى مقر الفرقة المحلية، والتحقيق معهم حول ملابسات الشجار ، تبيّن ان أسباب المشاجرة تعود الى عدم التفاهم على مكان ركن السيارة الخاصة بالمسمى ( ب م ) ليتطور الخلاف بين الطرفين ودخلا في اشتباك، حضر أفراد من عائلتي الطرفين أين دخلوا في مشاجرة بأسلحة بيضاء مع استعمال الحجارة في رشق مسكن المسمى ( ب و ) مما تسبب في كسر زجاج الباب الخارجي للمنزل ، مع تشاجر باقي الأطراف خارج المسكن، مستعملين العصي والحجارة والسكاكين أين أسفرت المشاجرة على عدة إصابات فيما بينهم،  التحقيق متواصل في انتظار تقديم الأطراف أمام العدالة .

علجية عيش

 

 

اظهر المزيد

محرر 4

كاتب بجريدة التحرير الجزائرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق